تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
بعد ثلاثين عاماً في قيادة شركة "أمازون" وتحويلها إلى عملاق عالمي، وثاني شركة أميركية بعد "آبل" تبلغ قيمتها تريليون دولار، قرر جيف بيزوس مؤسس "أمازون" الاستقالة من عمله كرئيس تنفيذي والاكتفاء بدوره كرئيس لمجلس الإدارة، والهدف كما أعلن هو التفرغ لإدارة شغفه في مشروع كان يسير به جنباً إلى جنب وبصمت مع أمازون، إنه مشروع وحلم الفضاء. في هذه الفترة فقط بدأ هذا الرجل الانطوائي يخرج عن صمته، وبتنا نعرف اليوم أكثر من أي وقت مضى سيرة حياته ونموذجه الفريد في القيادة. فقبل أشهر، وفي أواخر العام 2020، ظهر كتاب يحكي لأول مرة قصة جيف بيزوس. في هذا الكتاب الذي يحمل عنوان "ابتكر وانطلق" (Invent & Wonder)، الذي جمعه مؤلف سير المشاهير والتر إيزاكسون، وهو الكاتب والباحث الذي كتب السير الذاتية لهنري كيسنجر، وبنجامين فرانكلين، وألبرت أينشتاين، وستيف جوبز. يروي إيزاكسون قصة جيف بيزوس وسيرته، بدءاً من طفولته التي أثرت في منهجه في التفكير والشغف الذي أثر في حياته حتى اليوم، مروراً بطريقته بالتوظيف واتخاذ القرارات وإدارة الاجتماعات وتنفيذ المهمات، حيث نجد لأول مرة تفسيراً لسر بناء "أمازون" عبر مبدأ مركزية الزبون، وصولاً إلى تفسير سبب قرار بيزوس الاستقالة والتحول للتركيز على مشروعه الفضائي بداية العام 2021،  وهو القرار الذي سيبدأ تطبيقه في الربع الأخير من العام الحالي.
فكيف نشأ هذا الفتى الانطوائي صاحب الضحكة المدوية، وما هي مبادئه التي أوصلته إلى عرش أغنى أغنياء العالم؟
مبادئ في الإدارة والريادة
أستخلص اليوم 10 دروس من سيرته،

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022