تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ما هي أفضل طريقة لتعزيز القدرة على الإبداع في فريقك؟ في الحقيقة، لا توجد إجابة بسيطة على هذا السؤال. حتى أنّ البحوث منقسمة حول أفضل نهج يمكن اتباعه.
أحد وجهات النظر تقول أن مفتاح تحقيق الإنجازات الإبداعية يكمن في القدرة على الجمع بين مختلف مجالات الخبرة وتعزيزها. وعلى أي حال، فإن كل ابتكار يعيد بطريقة أو بأخرى جمع أو بلورة الأشياء الموجودة بالفعل.
لقد خلصت العديد من الدراسات إلى أن أفضل الأفكار هي التي تنبع من خلال الجمع بين أفكار المجالات التي لا تبدو ذات صلة. على سبيل المثال، اختراع تشارلز باباج للآلات الحسابية التي تعمل بالبطاقات المثقبة، الذي وضع الأساس لأجهزة الكمبيوتر الحديثة، استوحاه من معرفته بصناعة غزل الحرير، والتي تستخدم بطاقات بها فتحات لعمل الرسومات في نسيج الحرير. وبالمثل، فقد استلهم هنري فورد فكرته الثورية لخط تصنيع وتجميع السيارات من آلات سنجر  التي تدخل في مجال الخياطة ومصانع تعليب اللحوم.
استناداً إلى هذا التفكير، بوسعك أن تجعل فريقك أكثر إبداعاً من خلال تشجيع الموظفين على استكشاف مجالات جديدة أو عن طريق توظيف المزيد من الأشخاص ذوي الخبرة العامة، أو الأشخاص الذين لديهم مجموعة متنوعة من الخبرات. فبإمكان هؤلاء توصيل النقاط التي لا يرى الآخرون لها

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022