تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ظهرت أولى الأعمال الخاصة باستراتيجية الشركة في نهاية الخمسينيات وبداية ستينيات القرن العشرين، ومن أهم الأعمال التي ميّزت تلك الفترة نجد أعمال شاندلر وكتابه "الاستراتيجية والهيكل (التنظيمي)" عام 1962، والذي عرّف فيه الاستراتيجية على أنها: "تحديد الغايات والأهداف الأساسية بعيدة المدى، ثم اختيار خطط العمل وتخصيص الموارد الضرورية لتحقيق هذه الغايات". بعدها أسهمت أعمال مايكل بورتر خلال الثمانينيات في بروز الإدارة الاستراتيجية وتطورها، وهي الإدارة التي تنشأ من تفاعل أربعة عناصر مع بعضها البعض هي: الهيكل التنظيمي، وعملية اتخاذ القرار، وهُوية الشركة، والاستراتيجية المتبعة.
فيما يلي، 7 من أهم المصطلحات المستخدمة في مجال الإدارة الاستراتيجية ومعناها:
1. رسالة الشركة (Mission Statement)
بيان مختصر يوضح كيفية تحقيق الغاية الأساسية التي أُنشأت من أجلها الشركة. تسهم رسالة الشركة في توجيه أهدافها، ويجب أن تكون متوافقة مع قيَمها ومبادئها وتوقعات المساهمين، فمثلاً، تصيغ الشركات التي تهدف لتحقيق تنمية مستدامة رسالتها بحيث تتضمن الإشارة إلى الحفاظ على البيئة وتقليل الهدر مثل رسالة شركة
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022