بيل تايلور


بيل تايلور: هو مؤسس مشارك لشركة “فاست كومباني”، ومؤلف “كيف تقوم المؤسسات العظيمة الأمور العادية بطرق غير عادية” (How Great Organizations Do Ordinary Things in Extraordinary Ways).
مقال الكاتب المفضل من القراء:

المبالغة في توخّي الأمان هي أخطر ممّا تعتقد

ثمّة أسباب كثيرة ومتنوّعة تدفع العديد من المؤسسات الكبيرة إلى البطء في إدخال التغييرات التي يتّفق الجميع على ضرورة إدخالها. فهناك من يقول "هوامش أرباحنا الحالية جيّدة جدّاً، رغم أنّ منافسينا الجدد يقضمون المزيد من حصّتنا السوقية." أو "منتجاتنا الحالية لا تزال تتمتّع بالشعبية، رغم أنّ هناك جيلاً

جميع المقالات

  • أفضل القادة يرون أموراً لا يراها الآخرون… فهل للفن دور في ذلك؟

    في كثير من الأحيان لا أبدأ مقالاتي حول القيادة بأقوال مستوحاة من روائيين فرنسيين، ولكن في هذه الحالة يبدو أنّ هذا الأمر مناسباً. حيث كتب مارسيل بروست: “لا يكمن الاستكشاف الحقيقي في العثور على أراض جديدة، بل الرؤية بعيون جديدة”. وفي عالمنا المعاصر، لا تتفوق الشركات الأكثر نجاحاً على منافسيها فحسب، بل إنها أيضاً تعيد…

  • ماذا لو كان الابتكار القادم لأمازون هو تحسين وظائف أصحاب الياقات الزرقاء؟

    في وقت سابق من هذا الربيع، أصدر جيف بيزوس، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، خطابه السنوي إلى المساهمين. وكان خطابه هذا العام رائعاً ومسلياً، ومليئاً بالأفكار الاستراتيجية الكبيرة والدروس الحازمة في الإدارة،  مثل كل خطاباته للمساهمين منذ طرح أسهم الشركة للاكتتاب عام 1997. ومع ذلك، فقد كان هناك شيء ما ينقص هذا الخطاب، وهو إغفال جانب…

  • ما الذي نتعلمه من كسر حاجز الأربع دقائق في سباق الميل؟

    دفعني الخبر المحزن حول رحيل روجر بانستر، أول عداء يكسر حاجز الأربع دقائق في سباق الميل، إلى التفكير في ما تركه من إرث لنا، لا باعتباره أحد أعظم الرياضيين في القرن الماضي فحسب، بل باعتباره مبدعاً وقائداً للتغيير ورمزاً للنجاح. علّمنا روجر، بتحطيمه ذلك الحاجز الذي كان منيعاً في مضمار الجري، ما يحتاجه المرء لينجح…

  • أربعة أنواع من القادة يرسمون المستقبل

    يرى ألان كاي، أستاذ ومصمم في مجال علوم الحاسب الآلي، في مقولته الشهيرة أنّ “أفضل طريقة للتنبؤ بالمستقبل هي صنع ذلك المستقبل”. ولكن ما الذي نحتاجه لصنع المستقبل في هذا العالم المضطرب وغير المستقر الذي نعيش فيه؟ وكيف تحافظ المؤسسات الناجحة على تاريخها وتبني فوقه، مع صياغة وجهة نظر جديدة حول تصوراتها للمستقبل؟ وكيف تحافظ…

  • أن تكون لطيفاً أهم من أن تكون ذكياً

    من القصص الأكثر عاطفية المنتشرة على الإنترنت هذه الأيام قصة شاب وجدّته التي تحتضر ووعاء من الحساء من مقهى اسمه بانيرا بريد. إنها قصة صغيرة فيها دروس كبيرة عن الخدمة والعلامات المميزة والجانب الإنساني للأعمال. إنها قصة تؤكد لماذا يجب ألا تكون أبداً الكفاءة على حساب الإنسانية. تجري القصة على الشكل التالي كما جاءت في…



error: المحتوى محمي !!