facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ياروسلاف دانيلشينكو/ستوكسي
ملخص: أماطت الجائحة اللثام عن حقيقة أن البنية التحتية للرعاية متهدمة، وأن الدعم المقدم لبرامج الصحة العقلية غير كافٍ، وأن الكثير منا عالق في أماكن عمل ذات ثقافات صعبة وغير مرنة، ما يؤدي إلى إصابتنا بالاحتراق الوظيفي. فماذا عن جائحة كورونا ومزايا الموظفين؟ إن المؤسسات بدأت في الاستجابة لهذا الأمر؛ فقد أدركت أن مزايا الموظفين يمكن أن تحسن حياة قوتها العاملة، لاسيما تلك التي تتمحور حول الرعاية والمرونة والصحة العقلية. ومن أجل دعم موظفيها وأعمالها على نحو أفضل، فإنها تخطط لمراجعة استراتيجيات المزايا في العام المقبل. وقد أظهر تقرير جديد عن مستقبل مزايا الموظفين أن 98% من قادة الموارد البشرية وصناع القرار في المناصب التنفيذية العليا في جميع أنحاء الولايات المتحدة يخططون لتقديم أو توسيع نطاق ميزة واحدة على الأقل نتيجة للدروس المستفادة من هذه الأزمة.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

 
في منتصف شهر فبراير/شباط عام 2020، أصبحت الرئيس التنفيذي لشركة "كير دوت كوم" (Care.com). توقعت حدوث تغييرات كبيرة، لكنني لم أتوقع، ولم يكن من الممكن أن أتوقع، أن كل شيء سيتغير! فقد أدت جائحة عالمية إلى قلب الطريقة التي نعمل بها رأساً على عقب، وأربكت

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!