تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

المحسوبية

ما معنى المحسوبية؟  

المحسوبية (Nepotism): يرجع أصل المصطلح إلى اللغة اللاتينية من كلمة "نيبوتي" (Nepote)، والتي تعني حفيد، وبدأ استخدامه في الإنجليزية في منتصف القرن السابع عشر للإشارة إلى الاهتمام والتفضيل غير المنصف لأقرباء المتنفذين، وتعني في الوقت الحاضر إساءة استغلال الفرد لسلطته ومنصبه بمنح أقربائه ومعارفه معاملة ومزايا خاصة.

تنطوي المحسوبية في مكان العمل على تفضيل المعنيين في الشركة توظيف أفراد من عائلتهم أو ترقيتهم حتى في حال عدم تمتعهم بالمؤهلات والمهارات اللازمة، وقد تصل في بعض الأحيان أيضاً إلى أصدقاء وأقارب الموظفين الموجودين في الشركة.

أسباب المحسوبية

يعود السبب الرئيسي في ظهور المحسوبية إلى وجود شخص رفيع المستوى في شركة على استعداد لاستخدام منصبه لإفادة العلاقات الشخصية عوضاً عن أهداف العمل العامة. بالإضافة إلى ذلك، غالباً ما تزدهر المحسوبية في مكان العمل عندما تكون بيئة العمل سامة حيث يضع فيها الموظفون مصالحهم أولاً، وتتواجد سياسات رديئة وقيادة مدربة على نحو غير مناسب، تمنع المرشحين المؤهلين من نيل فرص التوظيف دون سبب وجيه.

الفرق بين المحسوبية والمحاباة

يعد كلا المصطلحين سلوكاً أو فعلاً تمييزياً تجاه شخص ما وإهمال منافع الآخرين، إلا أن هناك اختلافاً طفيفاً بينهما. إذ أن المحسوبية هي تفضيل الأقارب أو الأصدقاء بسبب علاقتهم وليس بسبب قدراتهم، في حين أن المحاباة هي تفضيل غير عادل لشخص أو مجموعة على حساب شخص آخر.

أضرار المحسوبية

تُلحق المحسوبية في مكان العمل الضرر بمعنويات الموظفين والعاملين وشعورهم بعدم التقدير، والذي يؤدي بدوره إلى انخفاض الإنتاجية وزيادة معدل دوران العمالة، وتخلق بيئة عمل غير صحية تسودها مشاعر السخط والاستياء عموماً.  

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!