الإنتاجية (Productivity): مقياس لفعالية شخص أو آلة أو مصنع أو نظام في تحويل المدخلات إلى مخرجات ذو قيمة. يتم احتساب الإنتاجية عن طريق قسمة متوسط الإنتاج للفترة على إجمالي التكاليف أو الموارد (رأس المال والطاقة والأدوات والأفراد) المستهلكة والمستخدمة في تلك الفترة، وتعتبر الإنتاجية محدداُ فعالاُ ومهماُ لفعالية للتكلفة.

يُنظر إلى الإنتاجية كعامل حاسم في أداء الشركات والدول، ويمكن لزيادة الإنتاجية الوطنية رفع مستويات المعيشة لأن المزيد من الدخل الحقيقي يحسن من قدرة الناس على شراء السلع والخدمات والاستمتاع بالترفيه وتحسين الإسكان والتعليم والمساهمة في البرامج الاجتماعية والبيئية، ويمكن أن يساعد نمو الإنتاجية أيضاً الشركات على تحقيق ربحية أكثر، وكل ذلك يساعد على تحسين جودة حياة الناس.

يساعد نمو الإنتاجية في تحسين مستويات المعيشة لشرائح المجتمع المختلفة، ويزيد من مستوى القيمة المضافة في الإنتاج وهذا يعني المزيد من الدخل المتاح للتوزيع، ويمكن توزيع فوائد الإنتاجية على عدة مستويات: للقوى العاملة من خلال أجور أكبر وظروف عمل أفضل، والمساهمين والمتقاعدين من خلال زيادة الأرباح، والعملاء من خلال توفر المنتجات وانخفاض الأسعار، والحكومات من خلال جباية أكبر.

يتم تحديد الإنتاجية عن طريق التكنولوجيا أو الخبرة الفنية المتاحة لتحويل الموارد إلى مخرجات، والطريقة التي يتم بها تنظيم الموارد لإنتاج السلع والخدمات. تاريخياً، تحسنت الإنتاجية من خلال التطور حيث يتم التخلي عن العمليات ذات الأداء الضعيف في الإنتاجية واستغلال الأشكال الجديدة. قد تشمل تحسينات العمليات الهياكل التنظيمية مثل الوظائف الأساسية وعلاقات الموردين، وأنظمة الإدارة وترتيبات العمل وأساليب التصنيع وتغيير هيكل السوق. من الأمثلة الشهيرة على ذلك خط التجميع وعملية الإنتاج الضخم التي ظهرت في العقد الذي يلي الإنتاج التجاري للسيارات.

الشركات تبحث باستمرار عن طرق لتحسين الجودة وتقليل وقت التوقف عن العمل ومدخلات العمالة والمواد والطاقة، وغالباً ما تؤدي التغييرات البسيطة في أساليب التشغيل أو العمليات إلى زيادة الإنتاجية، ولكن المكاسب الأكبر عادة ما تكون نتيجة اعتماد تكنولوجيا جديدة، والتي قد تتطلب نفقات رأسمالية للمعدات الجديدة أو أجهزة الكمبيوتر أو البرامج.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!