تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

الأزمة المالية الآسيوية 1997

ما الأزمة المالية الآسيوية 1997؟

الأزمة المالية الآسيوية 1997 (The 1997 Asian Financial Crisis): تسمى أيضاً "العدوى الآسيوية" (Asian Contagion)، وهي أزمة مالية بدأت في تايلاند، وامتدت إلى جميع أنحاء شرق آسيا، لتزعزع اقتصادات المنطقة، وتؤدي إلى تداعيات غير مباشرة في أميركا اللاتينية وأوروبا الشرقية.

خفضت تايلاند في 2 يوليو/ تموز عام 1997 عملتها مقابل الدولار الأميركي، الأمر الذي ترتب عنه بعد شهور من اشتداد ضغوط المضاربة استنزاف عملات الاحتياطي الرسمي لتايلاند، ليشكل ذلك بداية أزمة مالية بالغة في معظم بلدان شرق آسيا، بما في ذلك إندونيسيا وماليزيا وهونج كونج وكوريا الجنوبية.

أسباب الأزمة المالية الآسيوية 

تتلخص أبرز أسباب الأزمة المالية الآسيوية فيما يلي:

  • انتهاج استراتيجية تحقيق النمو بزيادة حجم الصادرة في اقتصادات شرق آسيا النامية، بغرض تعزيز التنمية الاقتصادية عبر التجارة الدولية، والذي أدى إلى زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة، مما بعث على تطبيق أسعار الفائدة المرتفعة وأسعار صرف العملات الثابتة المرتبطة بالدولار الأميركي لاستدرار الأموال الساخنة.
  • انهيار فقاعة الأصول التي تتمثل بارتفاع أسعار الأصول ارتفاعاً جنونياً خلال فترات قصيرة لا تدعمها قيمة المنتج.

نتائج الأزمة المالية الآسيوية 

أسفرت الأزمة المالية الآسيوية عموماً عن انخفاض حاد في الناتج المحلي الإجمالي، وتراجع أسعار النفط، وانخفاض قيمة العملات وأسعار الأصول في عدة بلدان آسيوية.  

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!