تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: مع استمرار موجة الاستقالة الكبرى، يجب السيطرة على إغراء توظيف أي شخص على استعداد لتولي الوظيفة بسبب العديد من العواقب المحتملة لتوظيف شخص سيئ. إذا كان كلا الاحتمالين، عدم تعيين أحد أو تعيين "أي أحد"، يمكن أن يتسببا في ضرر، فكيف يمكن للمدراء معرفة ما إذا كان من الأفضل المجازفة بتعيين مرشح غير مثالي أو إبقاء المنصب شاغراً إلى أن يجدوا مرشحاً أفضل؟ يقدم المؤلفان 4 سمات لها أكبر تأثير على الفِرق: الموثوقية والاستعداد للعمل والسلوك الإيجابي ومهارات التواصل الجيدة، ويقدمان توجيهات حول كيفية دعم فريقك الذي يعاني حالياً نقصاً في عدد الموظفين.
 
بسبب الخسائر الناجمة عن الاستقالة الجماعية للموظفين التي يُشار إليها باسم "الاستقالة الكبرى"، أصبحت لافتات "باب التعيين مفتوح" منتشرة في كل مكان. وغالباً ما تزيد هذه الوظائف الشاغرة من العبء الواقع على كاهل الموظفين الحاليين، ما يؤدي إلى احتمالية شعورهم بعدم الرضا والاحتراق الوظيفي وحتى زيادة عدد الوظائف الشاغرة. ولكن يجب السيطرة على إغراء توظيف أي شخص على استعداد لتولي الوظيفة بسبب العديد من العواقب المحتملة لتوظيف شخص سيئ.
إذا كان كلا الاحتمالين، عدم تعيين أحد أو تعيين "أي أحد"،
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022