facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/ASDF_MEDIA
سؤال من قارئة: انضممت العام الماضي إلى شركة سويسرية صغيرة تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية، وتسلمت منصب مديرة العمليات التابع مباشرة إلى الرئيس التنفيذي للعمليات. كان الراتب أقل من مستوى الرواتب في السوق، وكنت قلقة من فكرة التفاوض على الراتب دون الاضرار بمستقبل العمل. لكني قبلت به لأني كنت قد انتقلت حديثاً إلى سويسرا وقضيت وقتاً طويلاً في البحث عن عمل. بعد أقل من عام، اشترت شركة كبيرة للصناعات الصيدلانية شركتنا، وقررت القيادة تقسيم شركتنا إلى قسمين، وضم القسم الأول إلى الشركة الصيدلانية، وانتقل 4 موظفين إليه، في حين تحول القسم الثاني إلى شركة ناشئة جديدة تضم بقية الموظفين وأنا معهم. لم يتمكن مديري من توضيح الأمور بطريقة جيدة، لكن مع هذه النقلة أصبحت أتولى مسؤوليات تتعلق بالشؤون القانونية والامتثال، وهو مجال خبرتي. عموماً، أحب عملي، فأنا أتعامل مع أقسام الشركة الأخرى وتلقيت تقييمات إيجابية من زملائي حول التعامل مع المفاوضات بأسلوب فعال ومناسب. المشكلة هي كالتالي: تلقيت يوم الجمعة الماضي عقد العمل الجديد من مساعد الرئيس التنفيذي، لم تتغير شروط العمل، وتم تعديل لقبي الوظيفي ليصبح مديرة العقود، لكن الراتب بقي كما هو، وأنا أعرف أنه أدنى من مستوى الرواتب في السوق لأن الحكومة السويسرية تتيح برنامجاً على الإنترنت خاصاً بحساب هذه الأمور، علماً أني بعد بضعة أشهر أتم عاماً من العمل في الشركة الناشئة.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!