facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
إذا كنت قرأت العناوين المستقاة من المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2020 في دافوس، فلربما بدأت تصدق أن الشركات العامة قد أجرت تغييرات جوهرية على سبب وجودها، وأصبحت تهدف لفائدة المجتمع على نطاق واسع بعد أن كانت تهدف لخلق القيمة للمساهمين. برأينا، هذا الكلام سابق لأوانه. فنحن لم نر تغييرات حقيقية بعد، ولن نراها إذا لم تتغير أنظمة قياس الأداء في الشركات أولاً.اشتراك تجريبي بـ 21 ريال/درهم أو 6 دولار لمدة شهرين، فقط لأول 3,000 مشترك. استفد من العرض التجريبي وابدأ عامك بثقة مع أكثر من 5,000 مقال وفيديو ومقال صوتي، وأكثر من 30 إصدار رقمي. اشترك الآن.
لنلق نظرة على بعض الأخبار الحديثة: أعلنت مجموعة من 200 رئيس تنفيذي مؤثر أن الغاية الرئيسة للشركات هو خدمة جميع الأميركيين، وليس خدمة الممولين فحسب. وأعلنت شركة "بلاك روك" (Blackrock) أنها ستحول استثماراتها باتجاه الشركات الداعمة للنمو المستدام.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!