تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
سمعنا طوال العام 2017 أن عصر الذكاء الاصطناعي آتٍ، ومن المرجح أن نسمع بذلك طوال هذا العام أيضاً. ولهذا من الطبيعي أن تطرح الشركات الراسخة (لا نقصد هنا "جوجل" أو "فيسبوك") السؤال التالي: ما الذي سيمكننا من تجاوز هذه المرحلة الانتقالية بنجاح؟ وما هي قيمة البيانات في عصر الذكاء الاصطناعي؟
أهمية البيانات في عصر الذكاء الاصطناعي
من خلال تجربتنا، عندما يطرح قادة الشركات هذا السؤال فيما يتعلق بـالذكاء الاصطناعي، فإن الجواب الذي يقدم إليهم عادة هو "البيانات". وهذه الرؤية مؤكدة من قبل الصحافة التجارية، حيث تدّعي المئات من المقالات أن "البيانات هي النفط الجديد"، بمعنى أن البيانات سوف تقود اقتصاد الذكاء الاصطناعي.
إذا كان هذا صحيحاً بالفعل، فيمكن لشركتك أن تعتبر نفسها محظوظة، فبعد أن جمعتَ كل هذه البيانات في الشركة، اتضح أنك كنت تجلس على احتياطي نفطي بظهور

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!