عائد الأرباح Earnings yield

ما تعريف عائد الأرباح؟

عائد الأرباح (Earnings yield): أحد مؤشرات القيمة التي تساعد المستثمرين على تحديد ما إذا كانت الأسهم تبدو أقل من قيمتها أو مبالغ فيها.

يأخذ عائد الأرباح في الاعتبار آفاق نمو الشركة، لأنه عادةً ما تُقيّم الأسهم ذات الإمكانات العالية للنمو بقيمة أعلى، ويمكن أن تسجل عائداً منخفضاً حتى مع ارتفاع أسعار أسهمها.

حساب عائد الأرباح وآلية عمله

يظهر عائد الأرباح النسبة المئوية لأرباح الشركة لكل سهم، ويمكن حسابه من خلال قسمة ربحية السهم لآخر 12 شهراً على سعر السوق الحالي للسهم.

يقارِن مدراء الاستثمار عائد أرباح مؤشر واسع مثل ستاندرد أند بورز مع أسعار الفائدة، مثل عائد الخزانة الحالي لمدة 10 سنوات، فإذا كان عائد الأرباح أقل من معدل عائد الخزانة؛ فهذا يعني أن الأسهم مبالغ في قيمتها، وإذا كان عائد الأرباح أعلى، فيمكن اعتبار الأسهم مقومة بأقل من قيمتها بالنسبة للسندات.

مثال على عائد الأرباح

في أبريل/نيسان عام 2019، تداول سهم شركة ميتا (Meta) بالقرب من 175 دولاراً مع أرباح بلغت 7.57 دولاراً لمدة 12 شهراً، ما أدى إلى عائد أرباح بنسبة 4.3% مقارنةً بعائد 2.5% بين عامي 2016 و2017، وعندما تراجع السهم من 70% إلى 40% في عام 2018 اقترب عائد الأرباح من أعلى مستوى تاريخي له مسجلاً نحو 3%. بعد التراجع، استمر عائد الأرباح في الارتفاع مع انخفاض السعر، ووصل إلى أكثر من 5% في أوائل عام 2019 عندما بدأ السهم بالارتفاع مرة أخرى.

قد يكون لعائد الأرباح المتزايد دوراً في دفع السهم للأعلى، نتيجة توقُع المستثمرين بتحسن الأرباح في المستقبل، لكن عائد الأرباح المرتفع لم يمنع السهم من التراجع في عام 2018.

إذا كان من المتوقع تراجع النمو في المستقبل، فيمكن استخدام عائد الأرباح لتحديد الوقت المناسب لشراء السهم في دورته، ويمكن أن يكون عائد الأرباح الأعلى من المعتاد مؤشراً إلى أن السهم قد يكون في منطقة ذروة البيع ويمكن أن يكون ناتجاً عن ارتداد أعلى، في حال عدم حدوث أخبار سلبية داخل الشركة.

الفرق بين عائد الأرباح وعائد توزيعات الأرباح

يتمثل الاختلاف الرئيسي بين المصطلحين، في أن عائد توزيعات الأرباح يستخدم لقياس التدفقات النقدية التي تحصل عليها الشركة مقابل كل وحدة نقدية تُستثمر في الأسهم، بينما يعكس عائد الأرباح ما إذا كان السهم مقيّماً بأقل أو أعلى من قيمته.

 اقرأ أيضاً: