صدمة مكان العمل Workplace Trauma

ما المقصود بصدمة مكان العمل؟

صدمة مكان العمل (Workplace Trauma): مصطلح يشير إلى حالة التعرض لأحداث صادمة في مكان العمل والتي تخلق استجابات جسدية أو نفسية تؤثر في أداء الموظف. على سبيل المثال؛ وفاة زميل عمل، أو العمل في بيئة تتسم بالفوضى، أو التعرض للمضايقات اللفظية والعزلة الاجتماعية والتمييز العِرقي وانعدام الأمن الوظيفي.

مثال على صدمة مكان العمل

على سبيل المثال تعرض جلال لسوء المعاملة من مديره السابق ما جعل صوت إشعار استلام رسالة عبر البريد الإلكتروني يثير لديه استجابة "الكر أو الفر أو التجمد".

مقالات قد تهمك:

استجابات الموظفين لصدمة مكان العمل

تثير صدمة مكان العمل استجابات مختلفة لدى الموظفين، وتتمثل في استجابات تظهر في سلوك الموظف (مثل الميل إلى العزلة) أو استجابات تظهر كأعراض جسدية (فقد يرافقه الشعور بالصداع والدوار)، واستجابات عقلية (على سبيل المثال؛ قد يعاني من تراجع القدرة على التركيز والنسيان). وبالإضافة إلى ذلك، فقد تثير الصدمة استجابات عاطفية مثل الأرق والغضب والاكتئاب والتوتر ولوم الذات.

اضطراب ما بعد الصدمة في مكان العمل

ويعاني معظم الموظفين الذين يتعرضون لصدمة مكان العمل من اضطراب ما بعد الصدمة في مكان العمل، وهو اضطراب نفسي يعاني منه الموظفون بعد عملهم في مكان مؤذٍ.

قد يكون بعض الأشخاص مهيئين للإصابة باضطراب ما بعد صدمة مكان العمل أكثر من غيرهم بسبب بعض العناصر الجينية والبيئية والشخصية والتاريخية؛ مثل المرونة العاطفية، وكثرة التعرض لمثل هذه الصدمات في أماكن عمل سابقة.

التعافي من اضطراب ما بعد الصدمة في مكان العمل 

يطرح مقال "كيف تتعافى من مكان العمل المؤذي؟" المنشور في هارفارد بزنس ريفيو، مجموعة نصائح للموظفين تساعدهم على التعافي من مكان العمل المؤذي والمضي قدماً والنجاح في العمل الجديد وهي:

  • ابحث عن إجابات: إذ قد تشعر بالاستياء من الأشخاص الذين أساؤوا معاملتك أو ربما تسترجع المواقف والمحادثات مراراً وتكراراً في رأسك في محاولة لمعرفة أسباب الأفعال الخاطئة. ويمكنك معالجة ذلك من خلال ممارسة أي نشاط للتنفيس عن مشاعرك مثل كتابة رسالة "وداع" (دون إرسالها).
  • تحكَّم فيما يقع تحت نطاق سيطرتك: لنفترض أنه كان من المتوقع أن تكون متاحاً للعمل على مدار الساعة في دورك الوظيفي السابق، في هذه الحالة لن يكون من المجدي لوم نفسك لأنك كنت "ضعيف الشخصية".
  • ضع خطة للتعامل مع المحفزات: انتبه إلى المواقف التي تمُر بها في وظيفتك الجديدة وتشعر أنها مألوفة لك لأنها تثير ردود الفعل التوترية القديمة، وحاول تهدئة أعصابك حين تتعرض لها.
  • تذوق اللحظات الإيجابية: من خلال العمل على تحويل اللحظات الإيجابية العابرة إلى تجارب ومعتقدات إيجابية.

ما هي بيئة العمل السامة؟

يشير مصطلح "بيئة العمل السامة" إلى الجو السلبي السائد في مكان العمل، والممارسات التي تؤذي أداء الشركة وتكبح الابتكار وتطوُّر الأفراد. ومن أكثر السلوكيات المخربة والسامة انتشاراً: الطعن في الظهر والانتقاد وإلقاء اللوم والثرثرة ونشر الأقاويل والإشاعات والموافقة خلال الاجتماعات وعدم التنفيذ فيما بعد.

اقرأ أيضاً: