رأسمالية إنسانية Humanistic Capitalism

ما معنى رأسمالية إنسانية؟

رأسمالية إنسانية (Humanistic Capitalism): السعي نحو تحقيق النمو والربحية بكرم وعطف، وتوحيد احتياجات الصحة والسلامة للناس والبيئة مع قوى السوق.

يمكن إضفاء الطابع الإنساني على الرأسمالية من خلال جعلها صديقة للناس، وإتاحة خيارات مستدامة للأجيال القادمة، وعليه تدمج الشركة بموجب الرأسمالية الإنسانية أهداف الاستدامة في نموذج أعمالها الريادي، وتتحمل في الوقت نفسه مسؤولياتها الاقتصادية والقانونية والأخلاقية والخيرية بالكامل.

تعد شركة “برونيلو كوتشينيلي” (Brunello Cucinelli)؛ وهي علامة تجارية إيطالية رائدة في مجال الأزياء الفاخرة، من أبرز الشركات التي انتهجت مبدأ الرأسمالية الإنسانية من خلال اتباعها مجموعة من السياسات والمعايير السلوكية؛ على سبيل المثال، سعت إلى تحقيق الأرباح مع التشديد على احترام الموظفين وكرامتهم، وتوفير بيئة عمل مستحبة ومريحة لهم، وتقديم أجور تتخطى المعمول به في السوق، والاستفادة من موارد البيئة في التصنيع دون استهلاكها وهدر مواردها.

سمات الرأسمالية الإنسانية

تتسم الرأسمالية الإنسانية بمجموعة من السمات هي:

  • تعد البشر أهم من المال.
  • تهدف الأسواق إلى خدمة الأهداف والقيم.
  • تركز على تحقيق أقصى قدر من الرفاهية البشرية.
  • الوحدة الرئيسية في الرأسمالية البشرية هي كل شخص وليس كل دولار.

هدف الرأسمالية الإنسانية

تهدف الرأسمالية المالية إلى المحافظة على نظام الرأسمالية، وامتلاك الأفراد أو الشركات المواد الخام بهدف الإنتاج من أجل تحقيق الربح، ذلك مع تلافي العيوب التي تسببها والمتمثلة في أن بعض الشركات يكتسب قوة احتكارية في أسواق المنتجات والعمل؛ ما يسمح لها باستغلال مركزها لفرض أسعار أعلى، واحتكار الشراء، ودفع أجور أقل للعمال، والتفاوت الكبير بين مالكي رأس المال وأولئك الذين يعملون في الشركات، وتجاهل المنفعة الاجتماعية؛ إذ من المرجح أن تتجاهل الشركة الرأسمالية التي تعظم الربح العوامل الخارجية السلبية مثل التلوث من الإنتاج.

أنواع أخرى من الرأسمالية

لا تقتصر الأنواع التي ظهرت عن الرأسمالية على الرأسمالية الإنسانية؛ إذ توجد عدة أنواع أخرى ومنها:

  • الرأسمالية الريعية (Rentier Capitalism): هي نظام اقتصادي يعتمد على كسب الأرباح دون الإسهام في الإنتاج من خلال امتلاك الأصول المدرة للدخل؛ مثل تأجير العقارات أو الاستثمار في الأسهم والسندات للحصول على الأرباح والفوائد.
  • الرأسمالية الاجتماعية (Social Capitalism): هي ممارسات اقتصادية قائمة على المساواة والحرية والعدالة، وتهدف إلى إجراء تحسينات اجتماعية بدلاً من التركيز على تراكم رأس المال.
  • الرأسمالية الليبرالية (Liberal Capitalism): هي نظام اقتصادي قائم على سياسات السوق الحرة بما في ذلك التجارة الحرة والمنافسة المفتوحة، ويهدف إلى رفع مستوى معيشة الأفراد عبر توفير أفضل الوظائف والخدمات.
  • الرأسمالية الشاملة (Inclusive Capitalism): هي حركة سياسية تسعى إلى معالجة مشكلة عدم المساواة في الدخل والثروة  في أعقاب الأزمة المالية العالمية لتحسين الأعمال والمجتمع.
  • الرأسمالية التجارية (Commercial Capitalism): نظام اقتصادي يعتمد على مفاهيم رأس المال والقيمة والعمل والرسملة، ويقوم على فكرة أن رأس المال يمتلك صفات تحدد حجم العمل أو قيمته، ولكل نوع قدرة مختلفة على إحداث التغيير، وأن القيمة تتولد عندما يتحول رأس المال من نوع إلى آخر.

اقرأ أيضاً: