تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

الوعي بالماركة التجارية

ما هو الوعي بالعلامة التجارية؟

الوعي بالماركة التجارية (Brand Awareness): هي مدى إدراك المستهلك للماركة التجارية بكامل معانيها الظاهرية والضمنية وتذكرها عند الحاجة.

ثمة اليوم الكثير من الأدوات الرقمية التي تساعد في تنفيذ حملات بناء الوعي بالماركة التجارية، مع تحليل أداء الحملات وقياس نتائجها لمعرفة مدى تحقيق الوعي واتجاهاته.

ما أهمية الوعي بالماركة التجارية؟

الوعي بالعلامة التجارية هو الأساس الذي يجب أن تعتمد عليه كل الجهود التسويقية، إذ تكمن أهميته في أنه يعرّف الجمهور بمنتج ما ويميزه عن العلامات التجارية المنافسة، ويساهم زيادة مستوى الوعي بالعلامة التجارية في تحقيق المزيد من الإيرادات لأن المستهلكين يميلون أكثر إلى الشراء من أسماء تجارية مألوفة مقارنة بالأسماء غير المعروفة. وهو أمر مهم للشركات عند إطلاق منتجات وخدمات جديدة.

فهم الوعي بالماركة التجارية

عادة ما تنطوي الماركة التجارية على مضامين وأحاسيس تريد الشركة تأكيدها لدى الجمهور. وفي الكثير من الأحيان ترتبط الماركة التجارية بنوع المنتج، فيصبح اسم المنتج الشائع هو نفسه الماركة التجارية، ويصعب فصلهم عن بعضهم البعض، على سبيل المثال عندما تقول لأي شخص كلمة (بيبسي) فإنه يفهم قصدك مشروب غازي بماركة تجارية (بيبسي) وكذلك مع (نسكافيه)، حيث أصبح اسم المنتج الشائع بين الناس هو اسم الماركة التجارية وليس (قهوة سريعة التحضير).

يعد الوعي بالماركة التجارية الخطوة الأولى ضمن مجموعة خطوات يمر بها المستهلك قبل اتخاذ قرار الشراء، حيث أنه بعد أن يعرف بوجود الماركة التجارية، يبدأ بالاهتمام بها، ثم يبدي رغبة أكثر بالتعرف عليها قبل أن يقرر الشراء. ويدخل نشر الوعي بالماركة التجارية ضمن الأنشطة الترويجية التي ينفّذها قسم التسويق، والتي تهدف إلى الإعلام بوجود العلامة التجارية وإيصال معناها كما تراه الشركة إلى الجمهور المستهدف.

تهدف أنشطة تعزيز الوعي بالماركة التجارية إلى إعلام الجمهور بالعلامة والتأكيد عليها من خلال تعريضهم لها على نحو متكرر وعبر وسائل إعلام وإعلان مختلفة. وتستخدم عناصر مرتبطة بالعلامة نفسها، مثل شكل الشعار والشعار النصي أو الصوتي أو الشخصية لتصبح جزء من هوية الماركة التجارية، ويكفي أن يظهر أي من هذه العناصر حتى يدرك المستهلك ما هي الماركة التجارية ويميزها عن غيرها من العلامات لاسيما المنافسين.

يختلف الوعي بالماركة التجارية عن تمييز الماركة التجارية (Brand Recognition)، التي تعتمد على نحو خاص على العنصر البصري لتمييز الماركة التجارية لشركة ما عن العلامات الأخرى المشابهة لها.

طرق زيادة الوعي بالماركة التجارية

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها زيادة الوعي بالماركة التجارية، ومن أبرزها نذكر:

  • إنشاء المعلومات المصورة القابلة للمشاركة: وهي طريقة مشرقة وملونة لعرض بيانات وإحصاءات تسويقية مثيرة للاهتمام، وممتعة أكثر للقراءة من مقالة عادية، وكذلك فهي سهلة الاستهلاك والمشاركة على نطاق واسع، ما يجعلها أداة رائعة لبناء العلامة التجارية وقيادة الفكر.
  • تحسين مُحسّنات محرّكات البحث باستخدام الكلمات الرئيسية ذات الصلة بهدف المستخدم: يعد أمراً حيوياً لظهور العلامة التجارية عبر الإنترنت، ويمكن تطبيقه من خلال البحث عن الكلمات الرئيسية في المجال الذي ينتمي إليه نشاط الشركة، وهي الكلمات التي يبحث عنها الجمهور المستهدف للعثور على شركات ضمن المجال الذي تنتمي إليه الشركة، ثم دمجها في المحتوى الخاص بالشركة.
  • إنشاء برامج الإحالة: تتمثل إحدى طرق تحقيق الوعي بالعلامة التجارية من خلال التسويق الشفهي، وتزيد برامج الإحالة من مدى الوصول إلى الأشخاص، بالإضافة إلى الوعي بالعلامة التجارية من مصدر موثوق للأفراد مثل عائلتهم وأصدقائهم (العملاء المخلصين للماركة التجارية)، ويكون برنامج الإحالة عبارة عن تقديم خصم بنسبة مئوية معينة على عملية شراء عند إحالة صديق، والذي يتلقى بدوره أيضاً نسبة خصم معينة على عملية الشراء.
  • تعظيم الوجود العضوي على وسائل التواصل الاجتماعي: من خلال إنشاء محتوى عالي الجودة، يؤدي إلى استجابة عاطفية، ويضيف قيمة إلى حياة المتابعين بما يكفي لدرجة أنهم يرغبون في مشاركته مع صديق.
  • إنشاء شراكة مع العلامات التجارية الأخرى: يؤدي الارتباط بعلامة تجارية أخرى إلى أكثر من مجرد الجمع بين وصول كلتا الشركتين، بل إنه يبني الثقة أيضاً بين الجماهير الذين إذا أعجبتهم العلامة التجارية الأولى وكانت في شراكة مع علامة تجارية ثانية، فمن المرجح أن يدفعهم ذلك إلى التعرف على العلامة التجارية الثانية.

طرق قياس الوعي بالماركة التجارية

ثمة طرق عدة لقياس الوعي بالماركة التجارية، ومن أبرزها:

  1. استطلاعات العملاء: يساهم إنشاء استبيانات العملاء وتوزيعها على نطاق واسع في فهم كيفية عثور العملاء على الماركة التجارية عبر الإنترنت، ويمكن توزيع هذه الاستبيانات بعدة طرق مختلفة وتشمل إنشاء استبيان متعدد الأسئلة بغرض جمع البيانات، بالإضافة إلى تضمين سؤال حول المكان الذي رأى فيه العملاء الماركة التجارية عبر الإنترنت أو دون الاتصال بالإنترنت.
  2. الاستماع الاجتماعي: طريقة قوية لقياس الوعي بالعلامة التجارية، إذ تعمل على تحديد وتقييم ما يُقال عن النشاط التجاري عبر الإنترنت، وذلك عبر مراقبة مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وتحليل البيانات لفهم كيفية شعور الأفراد تجاه العلامة التجارية، والمنافسين.
  3. برنامج تتبع العلامة التجارية: يعمل هذا النوع من البرامج في الوقت الآني، ويمكنه إصدار استبيانات حول الوعي بالعلامة التجارية للمستخدمين، ويتيح مسح كل نقطة اتصال ذات صلة ودمج جميع مصادر المعلومات في مقاييس سهلة الفهم؛ مع توفير أفكار قابلة للتنفيذ حول كيفية دفع الأشياء في الاتجاه الصحيح.
  4. تقارير إحالة التسويق: من أفضل الطرق لقياس الوعي بالعلامة التجارية، إذ يُظهر تقرير الإحالة كيفية تفاعل العميل مع العلامة التجارية خلال مسار التحويل، من الاكتشاف إلى الشراء، ويمكن من خلاله معرفة المكان الذي قد يكون قد انخفض فيه عميل متوقع في مسار تحويل المبيعات، ما يتيح إمكانية إعادة إشراكهم ودفعهم إلى التحويل.
  5. حركة مرور الموقع: يمكن أن تشير الزيادة في حركة المرور على موقع الويب إلى وجود استراتيجية فعالة للتوعية بالعلامة التجارية، إذ يعني أن مزيداً من الأشخاص يبحثون عن العلامة التجارية، أو يزورون الموقع نتيجة استراتيجيات الوعي بالعلامة التجارية المختلفة التي تنفذها العلامة التجارية.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!