تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

الوعي بالذات

ما معنى الوعي بالذات؟

الوعي بالذات (Self Awareness): مصطلح يعبّر عن أحد القدرات الأربع المكوّنة للذكاء العاطفي، وهو مصطلح ابتكره عالم النفس والمؤلف الأميركي دانيال غولمان.

يتميز صاحب قدرة "الوعي بالذات" بمجموعة من السمات يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • الوعي العاطفي بالذات: وهو القدرة على قراءة المشاعر وفهمها فضلاً عن إدراك أثرها الذي تحدثه في أداء العمل وفي العلاقات وغيرها من المجالات؛
  • التقييم الدقيق للذات: أي التقييم الواقعي لنقاط القوة التي يتمتع بها، ونقاط الضعف التي يعاني منها؛
  • الثقة بالنفس: وهي الشعور القوي والإيجابي بقوة الذات. 

أهمية الوعي بالذات

يساهم الوعي الذاتي في التقليل من التوتر والارتباك، ويقوي العلاقات مع الآخرين، ويحسن المهارات الشخصية من خلال زيادة القدرة على فهم الذات، كما يزيد الدافع للعمل إذ يتيح للشخص فهم هدفه الفعلي، ويرفع مستوى السعادة حيث أنه يسهم في معرفة الشخص لقوته وما يجيده ما يساعده على الشعور بالراحة والاسترخاء. وفي مجال الأعمال يسهم الوعي بالذات في صنع قائد جيد التواصل مع الآخرين، وقادر على إدارة العلاقة مع الموظفين وفهمهم على نحو أفضل.

أنواع الوعي بالذات

هناك نوعان من الوعي الذاتي، وهما:

  • الوعي الذاتي الداخلي: يدور حول التركيز على القيم الداخلية، العواطف والقيم والأهداف والسلوكيات والأفكار ونقاط الضعف والقوة التي تساعد على تقديم وجهات النظر وإدارة المشاعر والتحكم فيها.
  • الوعي الذاتي الخارجي: يتعامل مع مشاعر الشخص وسلوكه اتجاه الآخرين، ويشير إلى القدرة على النظر إلى الآخرين، كما يساعد في تحديد ما يعتقده الآخرون عن الفرد، أي أنه يجعل الشخص أكثر فاعلية في الاهتمام بالآخرين.

كيف يتحقق الوعي بالذات؟

يمكن تحقيق الوعي بالذات بالدرجة الأولى من خلال الممارسة، وتعلّم كيفية إدراك الذات، ومن أهم الاستراتيجيات المعتمدة لتحقيق ذلك نذكر:

  • البحث عن تجارب جديدة: يساهم هذا الأمر في خروج الشخص من منطقة الراحة، ما يمنحه الفرصة لمعرفة كيفية التصرف والتفكير والشعور في المواقف غير المألوفة.
  • الطلب من الناس إبداء آرائهم وردود أفعالهم: وذلك من خلال الطلب من شخص موثوق مشاركة وجهة نظره بخصوص مواقف الشحص أو سماته أو سلوكياته مع الآخرين، الأمر الذي يساعد في إدراك كيفية رؤية الآخرين له.
  • تحديد ما يثير المشاعر السلبية: يساعد في أن يصبح الشخص أكثر انتقائية للأشخاص والأماكن والمواقف التي يتعامل معها.
  • تحديد القيم الأساسية: القيم الأساسية هي المبادئ التي توجه الحياة، وعندما يتعلق الأمر بتعزيز الوعي الذاتي، فإن تحديد تلك القيم الأساسية أمر أساسي، لأنه يتيح معرفة المزيد عما يسعى إليه الشخص في الحياة دوناً عن غيره.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!