تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الارتجال التوليدي

ما هو الارتجال التوليدي؟

الارتجال التوليدي (Generative Improvisation): أحد أنواع الارتجال، ويشير إلى تجربة أشياء جديدة واتخاذ قرارات بشكل استباقي، بالاعتماد على القدرة في التخمين واستكشاف المستقبل، ودون وجود أي حدث خارجي محدد يدفع لذلك.

ينطوي قبول باقي الأشخاص الأفكار والقرارات الجديدة على مدى الثقة المتبادلة مع الشخص المرتجل لمتابعة فكرة قد لا تلقى النجاح.

إضافة إلى الارتجال التوليدي يوجد نوعين من الارتجال، الأول ارتجال المحاكاة، وهو مراقبة ما يفعله الأشخاص الأكثر خبرة، والثاني الارتجال التفاعلي، يحصل حين يتقن الأفراد ارتجال المحاكاة، ويقصد به استخدام المعطيات من البيئة المحيطة والأفراد الآخرين لتطوير استجابة شخصية تجاه موقف غير متوقع.

ترتبط عملية تطوير مهارات الارتجال التوليدي بعاملين أساسيين هما التعاون والتنافس ويؤثر كل منهما كالآتي:

  • يطور الأفراد التنافُسيون قدرتهم القدرة على الارتجال التفاعلي بشكل أسرع من غيرهم، إلا أن وجودهم يسبب نفور باقي الأفراد ويعيق تطوير مهارات الارتجال التوليدي.
  • وجود أشخاص متفاعلون يبطئ التطور في البداية إلا أنه يساعد على اكتساب الترابط الاجتماعي وتشكيل بيئة مفعمة بالثقة المتبادلة اللازمة لتطوير القدرة على الارتجال التوليدي.
  • قد يصبح الأفراد التنافسيون أكثر تعاوناً مع اكتسابهم الخبرة، وينتقلون بشكل أسرع من الارتجال بالمحاكاة إلى الارتجال التوليدي.

اقرأ أيضاً: 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!