تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: العودة إلى السفر لأجل العمل بعد جائحة "كوفيد-19" ليس بسيطاً بساطة شراء تذكرة الطائرة، إذ يجب على الأفراد تذكر طرق حزم الأمتعة بفاعلية والتكيف مع تغيير المنطقة الزمنية وتعديل جداول اجتماعاتهم، بالإضافة إلى مراقبة التغييرات في قيود السفر ومتطلبات الحجر الصحي ومستويات خطورة الإصابة بكوفيد في أنحاء العالم.
اتبع الاستراتيجيات التالية لتتمكن من العودة إلى السفر لأجل العمل؛ أولاً، قيّم الفائدة. تمعن في أكبر فائدة يحققها السفر مقارنة بفائدة العمل عن بُعد. ثانياً، حدد الحجم المناسب للاستثمار. حتى مع إتاحة إدخال مزيد من رحلات العمل إلى جدول أعمالك، تحقق من ضرورة إعادة كافة الرحلات التي كنت تقوم بها فيما مضى. ثالثاً، اضبط وتيرة سفرك بالبدء برحلات قليلة ثم زيادتها تدريجياً بعد أن تحدد شعورك. أخيراً، احرص على ترك هامش وقت إضافي. إن كان عليك القيام برحلة عمل مهمة فامنح نفسك مرونة أكبر من المعتاد واحرص على أن تتمكن من الوصول إلى كل ما تحتاج إليه كالطعام وخدمات تأجير السيارات.
 
في عام 2020، مع ظهور القيود الناجمة عن جائحة "كوفيد-19″، تراجعت رحلات العمل بنسبة 90% محلياً ودولياً لتسجل أدنى مستوى لها في العام. والآن مع عودة أعداد متزايدة من الموظفين إلى العمل من المقرات المكتبية، بدأت رحلات العمل بالعودة أيضاً، لكنها ليست في حال جيدة. على اعتباري مدربة في مجال إدارة الوقت لاحظت
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022