تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
ملخص: جعلَنا التحول المفاجئ إلى العمل عن بعد في ظل الجائحة نفتقد العديد من الأعمال الروتينية الفاعلة التي ألفناها. لكن مع استعداد العديد من العاملين إلى العودة إلى مكتب العمل، لا بدّ لهم من استعادة الروتين الذي افتقدوه وإدارة أوقاتهم بشكل جيد. ونعرض فيما يلي بعض الخطوات الموصى بها لتقليل مشاعر الارتباك والقلق. حصلت الكثير من التغيّرات العام الماضي. تخيّل يوم عملك والتفاصيل اللوجستية المرتبطة به، بدءاً من وقت استيقاظك وانتهاءً بما تأكله وتحزمه وترتديه. اكتب تلك التفاصيل على ورقة، ثم تحقق من افتراضاتك. ثم راقب الروتين الذي كنت تمارسه في أثناء الجائحة، كممارسة الرياضة والأعمال المنزلية، وحدد كيفية إدراجه ضمن جدول مواعيدك الجديد. واجمع كل تلك المعلومات في مكان واحد. أخيراً، فكّر في أي تفاصيل لوجستية ترغب في تسويتها قبل عودتك إلى العمل، مثل تجديد بطاقة ركن السيارة، وتحديد الطرق التي ستعبر منها للتوجه إلى الشركة، وإعداد وجبات الطعام.

بعد الهجرة الجماعية من مساحات العمل المقسمة في عام 2020، يعود الملايين من الموظفين إلى مكاتبهم في عام 2021. بالنسبة لأولئك الذين استمتعوا بأسلوب حياتهم الخالي من الانتقالات، يوجد شعور بالرهبة وأمل في التفاوض على نظام عمل دائم عن بُعد (أو على الأقل هجين). أما بالنسبة للآخرين الذين وجدوا أن العمل من المنزل هو أمر صعب، يوجد توقع يتخلله بعض الشك بشأن كيفية سير الحياة عند عودتهم إلى المكاتب.
خطوات لتقليل خوفك من التغيير
ولطالما ساعدت عملائي بصفتي مدرباًَ في مجال إدارة الوقت في معالجة توتر

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!