تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
كانت البداية في كلية وارتون لإدارة الأعمال بجامعة بنسلفانيا، عندما كُسرت نظارة نيل بلومنثال وواجهته صعوبات مالية في شراء نظارة أخرى أنيقة تليق بطالب يدرس الماجستير في إحدى كليات الإدارة الأميركية المرموقة. وعندما عمل دراسة مسحية لسوق النظارات (كأحد متطلبات إحدى مواد برنامج الماجستير) وجد هو وزميله ديف جيلبو أنّ شركات بيع النظارات العالمية تحقق هامشاً كبيراً في الربح، ووجد أنّ تكلفة الوساطة مرتفعة بشكل كبير. وبعد الانتهاء من دراسة السوق سجل هو وزميله في مادة لرواد الأعمال (entrepreneurship)، وكان مشروعهما عبارة عن خطة أعمال لشركة ناشئة لبيع النظارات عن طريق الإنترنت. ثم الثقافة التنظيمية لشركة واربي باركر (Warby Parker) في العام 2010 في إحدى ضواحي مدينة فيلاديلفيا بولاية بنسلفانيا الأميركية. وكانت الشركة عبارة عن شركة طلابية تم تمويلها بمبلغ 2,500 دولار من برنامج رواد الأعمال التابع لكلية وارتون لإدارة الأعمال.
نموذج "التجارة الإلكترونية الخالصة"
وبدأت هذه الشركة الناشئة بداية متواضعة كمتجر إلكتروني يتبع لما يعرف اصطلاحاً في علوم الإدارة بنموذج "التجارة الإلكترونية الخالصة" (pure-play). ثم ما لبثت أن زادت المبيعات وتدفقت الأموال وتراكمت الأرباح، وعلى إثر ذلك افتتحت الشركة أول متجر للبيع بالتجزئة لها في العام 2013. وبذلك تحولت إلى نموذج في التجارة يطلق عليه اصطلاحاً نموذج "

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!