تقوم قوتان كبيرتان بتغيير طبيعة العمل: الأتمتة والمنافسة العالمية الشرسة. ولمواكبة ذلك، تضطر العديد من المؤسسات إلى إعادة التفكير في استراتيجياتها لتنقلات القوى العاملة، وكثيراً ما تجري تغييرات تكون مزعجة ومؤلمة. عادةً ما تلجأ هذه الشركات إلى عمليات إعادة الهيكلة وتسريح العمالة التقليدية، ولكن
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

error: المحتوى محمي !!