تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

ماذا سيحدث إذا جربت تطبيق الإدارة الأفقية في مؤسستك؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
قبل سنوات، كنت أعمل خبيراً لدى إحدى الشركات المتخصصة في التنمية الدولية في مدينة واشنطن، وهي شركة كانت تنجز المشاريع في مجالات التنمية الاقتصادية والتربية والصحة والحوكمة والإدارة، وكانت هذه المشاريع ممولة من قبل الحكومة أو القطاع الخاص أو المؤسسات الحكومية أو المتعددة الأطراف، وتعود لصالح دول فقيرة أو دول في طور النمو أو التحول أو في سبيل إعادة الإعمار والاستقرار. خلال إحدى الاجتماعات السنوية للشركة، اقترح أحد الأشخاص واسمه لاري كولي على رئيس الشركة ونائبة الرئيس مارينا فانينغ اعتماد هيكل تنظيمي معكوس في الشركة، بحيث تصبح القاعدة في النظام في أعلى الرسم البياني، وقمته في الأسفل. وهكذا وضع كولي…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022