تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: نظراً إلى أن جائحة "كوفيد-19" تجبر النساء، وخاصة الأمهات، على الخروج من قوة العمل، تناقش المؤلفتان ما يمكن للمدراء فعله للمساعدة في عكس مسار هذا التوجه والحفاظ على الأمهات العاملات في ظل الأزمة الحالية. أجرت المؤلفتان مقابلات مع موظفات لديهن أطفال تقل أعمارهم عن 16 عاماً وأزواج. وكشفت هذه المحادثات عن كيفية دعم مدرائهن لهن وما إذا كانوا قد قدموا لهن الدعم من الأساس. وقد وجدت المؤلفتان أن هناك 3 طرق يمكن للمدراء من خلالها ضمان بقاء الأمهات على رأس العمل في أثناء الجائحة وبعد زوالها أيضاً، وهي بث الثقة وتوخي الوضوح قدر الإمكان، وضبط حجم التوقعات الوظيفية، والاستمرار في إظهار التعاطف.
 
أصبح من الواضح بشكل مخيف أن جائحة "كوفيد-19" تهدد الحياة المهنية للمرأة. ففي شهر سبتمبر/أيلول عام 2020 وحده خرجت 865 ألف امرأة من قوة العمل الأميركية مقارنة بـ 216 ألف رجل. كما أن واحدة من كل 4 نساء تفكر إما في الخروج من قوة العمل وإما في تقليل ساعات العمل. وقد أشارت مجموعة من النصائح إلى الكيفية التي يمكن بها للأمهات العاملات العمل من المنزل في وجود الأطفال

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022