تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
shutterstock.com/ Orla
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
في التراث الروسي، هنالك شخصية شهيرة تسمى "يوروديفي"، وتعني "الأحمق الأكبر"، وهو شخص غريب الأطوار اجتماعياً ومجنون أحياناً، لكن رغم ذلك، يمكنه رؤية الحقيقة أكثر من الآخرين.
"الأحمق الأكبر" و"الأبله"
عندما قرأت عن هذا الوصف للأحمق الأكبر في كتاب مالكوم غلادويل "التحدث إلى الغرباء"، تذكرت كم تحتاج رؤية الحقيقة وقولها إلى جهد، وتذكرت مقولة ستيف جوبز، مؤسس "آبل" عن صعوبة التبسيط، وأن من يمتلك مهارة القدرة على رؤية الأمور بتبسط ووضوح يمكنه أن "يحرك الجبال"، وهذا جزء مما ذكرته في مقالي: "لماذا يعتبر التبسيط لغة العظماء والناجحين". وتذكرت أيضاً بهذه المناسبة، أن أحد أفضل الملفات الإعلامية التي أشرفت عليها قبل عدة سنوات عندما شكّلت فريقاً من المحررين الصحفيين لزيارة جميع البنوك في المدينة التي كنت أعمل فيها، وكانت مهمتهم نشر ملف يتضمن تبسيطاً لشروط القروض التي يقدمونها للأفراد، لأنك عندما تقرأ شروط القروض ومتطلباتها، فإنك تجدها عادة مختصرة في بروشور أو منشورة على الإنترنت ضمن صياغات وجمل روتينية عامة. وبعد أن تقرأها، تمسك سماعة الهاتف وتحاول الاتصال بالبنك للاستفسار عن عدة نقاط في هذه الشروط: "ماذا تقصدون بكذا؟ طبيعة عملي كذا، فهل ينطبق عليّ الشرط الفلاني؟ أنا ليس لدي الضمان الذي تحدثتم عنه، فهل يمكنني..؟" وغيرها من الأسئلة التي لاحصر لها، والتي قد يتطلب حصولك على الإجابات عنها انتظاراً طويلاً على الهاتف أو زيارة لأحد فروع البنك

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022