facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
هناك مبالغ نقدية كبيرة تتدفق إلى المبادرات الرقمية في الشركات الصناعية الكبيرة، ولذلك، أجرينا استبانات لآراء المسؤولين التنفيذيين في 1,350 شركة من هذه الشركات حول العالم، وقالوا إن مجموع الاستثمارات في التجديد الرقمي بلغ أكثر من 100 مليار دولار بين عامي 2016 و2018. فما هي أسباب فشل التحول الرقمي في الشركات؟احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
المشكلة هي أن النتائج المتوقعة لهذه الاستثمارات نادراً ما تتحقق، فقد قال معظم القادة الذين قابلناهم أن أرباح استثماراتهم الرقمية كانت ضعيفة، علماً أنهم يمثلون 17 دولة و13 قطاع. والسبب الرئيس هو فشل جهود توسيع نطاق الابتكارات الرقمية فيما يتعدى حدود العمل التجريبي الأول.
خذ مثلاً شركة كبيرة لتصنيع الألبسة الرياضية، إذ خصصت استثماراً هائلاً لعملية التخصيص، فأنفقت مبالغ طائلة على الروبوتات وتعلم الآلة والطباعة ثلاثية الأبعاد في معمل تصنيع جديد، وكانت تريد منح الزبائن خيار طلب أحذية رياضية مصممة خصيصاً والحصول عليها بسرعة. أملت القيادة أن تجني ربحاً يغذي التحول الرقمي في المعامل الأخرى، ولكن العمليات لم تتمكن من التشابك مع التقنيات الجديدة، ليثبت أن الإنتاج السريع مجرد وهم. وبعد ثلاثة أعوام، أغلقت الشركة

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!