تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

الجراحون يستفيدون من وسائل التواصل الاجتماعي لمشاركة وتعلّم مهارات جديدة

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
اقرأ عن وسائل التواصل الاجتماعي والجراحون في هذا المقال. يُعتبر التعلم من خبرات الآخرين من الجوانب الهامة للتطور المهني في عالم الجراحة. لذلك تعقد أقسام الجراحة الأكاديمية حول العالم مؤتمرات للحالات المرضية والوفيات (M&M) بشكل أسبوعي لتجمع الجراحين معاً بغية استعراض الحالات الخاصة والتشارك بالأفكار، بما ينعكس على تطور عملهم. ووجد بحث بأن الجراحين الذين يعملون بشكل منفرد مع فرص أقل للتفاعل مع أقرانهم، يُحرزون نقاطاً أقل في امتحان المحافظة على شهادة البورد الأميركي للجراحة (MOCEX)، مقارنةً بالجراحين الذين يعملون ضمن مجموعات، مالم ينخرطوا في مناسبات اجتماعية ومحادثات مع زملاء آخرين في أغلب الأحيان. اقرأ أيضاً: القفزة النوعية للرؤساء التنفيذيين وشبكات…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022