تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف أوقفت إدماني على وسائل التواصل الاجتماعي عبر القيام بالتجارب الأربع التالية؟

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يمكن لوسائل التواصل الاجتماعي أن تزودنا بأفكار جديدة وتساعدنا على نشر عملنا وتسمح للأصوات التي لم تكن تُسمع سابقاً بالتأثير على الثقافة، إلا أنها قد تتسبب في الوقت نفسه بالإدمان إن لم نكن حذرين بشأن أهدافنا وغاياتنا واستخدامنا لها، ولكن ماذا عن علاج إدمان مواقع التواصل الاجتماعي المنتشر؟ لقد قمت على مدار العامين الماضيين بإجراء أربع تجارب مختلفة لمراقبة طريقة استخدامي لمواقع التواصل الاجتماعي من أجل معرفة كيفية علاج إدمان مواقع التواصل الاجتماعي مستخدمة أدوات التتبع وحجب الاستخدام بغرض فهم كيف يؤثر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على إنتاجيتي. وكان هدفي وقتها معرفة ما إذا كان في إمكاني تغيير "عاداتي الروتينية" والحصول…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022