8 طرق يمكن للعلامات التجارية اتباعها لمكافحة السلع المقلدة في الصين

4 دقائق
مكافحة السلع المقلدة في الصين
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

إليك هذا المقال الذي يتحدث عن مكافحة السلع المقلدة في الصين تحديداً. إنّ صناعة السلع الفاخرة المقلدة هي عمل تجاري كبير في الصين. إذ تظهر التقديرات أنّ 86% من السلع المقلدة في العالم مصدرها هو الصين وهونغ كونغ، والتي قدرت غرفة التجارة الأميركية قيمتها بنحو 397 مليار دولار. وشكلت السلع المقلدة نسبة 12.5% من صادرات الصين في العام 2016، وفقاً للتقرير نفسه. إلا أنّ الصين تمتلك سوقاً محلياً ضخماً للسلع المقلدة: إذ أنّ الكثير من المستهلكين الذين يشترون المنتجات المقلدة يقومون بذلك عمداً، لأنهم يودون دفع سعر أقل على سلع تبدو باهظة الثمن.

قد يكون إخضاع المنتجات المقلدة للتدابير الصارمة أمراً صعباً على أصحاب العلامات التجارية الكمالية الفاخرة. إذ تحسنت تقنيات التقليد إلى حد كبير بحيث أصبحت بعض المنتجات المقلدة مشابهة تماماً للسلع الأصلية، إضافة إلى أنّ عملية البيع عبر الإنترنت تزيد من صعوبة تمييزها عن الأصلية. ويحاول عمالقة تصنيع السلع المقلدة وعمالقة التوزيع أيضاً البقاء بعيدين عن الأنظار. أما المذنبون المعروفون أمام العلن فهم البائعون الصغار الأقل تأثيراً في هذه العملية التجارية. ويقوم البائعون ببيع السلع المقلدة من خلال التجارة الإلكترونية وعبر منصات وسائل التواصل الاجتماعي التي لا تتحقق من شرعية البائعين والبضائع، أو (إذا قامت بذلك) تنخدع بالوثائق المزورة. كما أنّ تطبيق القانون الصيني بشأن هذا الموضوع لا يساعد كثيراً. فالباعة الذين يتم القبض عليهم لا يتم معاقبتهم بشدة، ما يجعلهم يمارسون نفس العمل بعد وقت قصير.

مكافحة السلع المقلدة في الصين

لكن، وعلى الرغم من أنه يستحيل إيقاف المنتجات المقلدة، إلا أنّ هناك بعض الخطوات البراغماتية التي يمكن أن تتبعها الشركات المصنعة للسلع الكمالية الفاخرة والعلامات التجارية المعروفة (المسماة على اسم مصمميها) لحماية مصالحها بفعالية. فيما يلي 8 طرق يمكن البدء من خلالها:

1- سجل علامتك التجارية فوراً في الصين. يحمي القانون الصيني الملكية الفكرية، ولكن هذا يحصل فقط إذا كانت العلامة التجارية مسجلة رسمياً. بمجرد تسجيل علامتك التجارية رسمياً في الصين، يمكنك اتخاذ إجراء قانوني ضد السلع المقلدة، ولكن ليس قبل ذلك. لا تنتظر حتى تدخل سوق الصين بشكل فعلي. إذ يوجد شركات صينية تراقب المنتجات الدولية المقبلة، وتقوم بتسجيلها كعلامة تجارية لها وبشكل سري، فتجد لاحقاً إحدى العلامات التجارية الغربية الجديدة في الصين أنّ علامتها التجارية قد سبق وتم تسجيلها، ما يجبرها إما على التخلي عنها أو تعيين المحامين لشرائها مرة أخرى. لذلك، قم بتسجيل العلامة التجارية الخاصة بك بأسرع ما يمكن.

2- عيّن محامي محلي جيد. لا يمكنك الاستغناء عن التعامل مع محامي صيني مؤهل وصاحب خبرة وجدير بالثقة إذا أردت حماية ملكيتك الفكرية. فإنّ إجراءات ووثائق المحكمة جميعها تقريباً باللغة الصينية، كما أنّ جلسات الاستماع بشأن الملكية الفكرية صعبة بشكل خاص، لأن المناظرات المتعلقة بقضية التصميم تتسم بالاحتيال كما أنّ مصممي السلع المقلدة يمكن أن يكونوا مخادعين ماهرين. وعليه، لن يساعدك المحامي الجيد في المحكمة فقط، بل سيقوم أيضاً بتتبع أخبار مصممي السلع المقلدة واقتراح خطوات استراتيجية يمكنك اتخاذها ضدهم قبل الوصول إلى هناك.

3- أنشئ متجرك الإلكتروني مدعوماً بوسائل الدفع عبر الإنترنت الصينية. إنّ امتلاك متجر خاص بك عبر الإنترنت، مع واجهة تواصل جيدة للمستخدم ودعم من منصات أليباي (Alipay) ووي تشات (WeChat) للدفع، يعني أنك لن تخاطر بفقدان العملاء المستعدين لدفع مبالغ باهظة مقابل الحصول على سلع أصلية ذات جودة عالية. ولكن، لا يرغب جميع المستهلكين الصينيين بشراء السلع المقلدة. إذ أنّ كثيراً منهم يودون الحصول على سلع أصلية، ولكنهم يشترون المزيفة عن طريق الخطأ (معظمها منتجات مقلدة من الدرجة الأولى ويتم بيعها على أنها سلع أصلية). ويُعتبر المتجر الذي يضمن أصالة وجودة جميع السلع التي يبيعها كمصدر ارتياح كبير لهم. بالطبع، إنّ مستهلكي السلع العالية الجودة لا يشترون معظم المنتجات المقلدة، ولكن أصبحت هذه السلع تحتل سوقاً كبيرة تنمو بسرعة خاصة مع توسع الطبقة الوسطى الميسورة في الصين.

4- قم بالاتحاد مع الشركات الحكومية وشركات التجارة الإلكترونية. حسّنت الحكومة الصينية في السنوات الأخيرة حماية الملكية الفكرية، فأنشأت محاكم خاصة في المدن الكبرى للتعامل مع العدد المتزايد من حالات الانتهاكات هذه. على الرغم من أنّ السياسة المتبعة لم تفعل الكثير حتى الآن لمنع المنتجات المقلدة، إلا أنها تمشي في اتجاه واضح. قامت مجموعة علي بابا في العام 2016 بتشكيل فرقة عمل خاصة لتحديد المنتجات المزيفة ومصنعيها وموزعيها أيضاً،وذلك من خلال تحليل البيانات، فيتم إخضاع هذه المعلومات لاحقاً إلى القوانين المفروضة. ويمكن للعلامات التجارية الفاخرة أن تعمل بشكل استباقي هنا من خلال تحذير الشرطة وشركات التجارة الإلكترونية بشأن مصادر هذه السلع المقلدة.

5- استخدم تكنولوجيا مكافحة التزييف. يمكن لبرامج كيو أر (QR) وأر إف آي دي (RFID) أن تستخدم السجل الرقمي “بلوك تشين” لمنع الاحتيال والتزوير. تستخدم صناعات الأدوية والكحول والأطعمة في الصين رموز كيو آر وعلامات آر أف آي دي لتتبع المنتجات أثناء انتقالها من المصنع إلى المستهلك، وذلك من أجل تحسين سلامة المنتجات. إنّ الرمز أو العلامة هما عبارة عن معرف رقمي للمنتج يتم مسحه ضوئياً في كل مرة يُباع فيها المنتج إلى مالك آخر، ليتمكن المستهلك من تتبع أصل المنتج والمراحل التي مر فيها. يمكن للعلامات التجارية الفاخرة أن ترمّز أو تضع علامة على منتجاتها، ليس فقط من أجل تغذية قاعدة بياناتها، بل أيضاً من أجل مشاركتها مع (والحصول على التحديثات) من جميع الجهات الفاعلة في سلسلة التوريد. قد يكون وجود العديد من الأطراف على نفس المسرح كتحد لك، ولكنه تحد يستحق أن تواجهه مع الحكومة وأصحاب المصالح الآخرين مثل منصات التجارة الإلكترونية الضخمة التي تدعمك. 

6- قم بتحديث نماذج منتجاتك بنمط سريع (في كل شهر) إذا تمكنت من ذلك. يحتاج مصنعو البضائع المقلدة من أجل إعادة تصميم المنتج الأصلي بدقة وإخراجه إلى السوق لفترة شهر. ولكن يصعب تقليد التصاميم التي تتغير كل شهر. إذا كانت عملية التصنيع التي تتبعها وسلسلة التوريد الخاصة بك تسمحان بالتحديثات السريعة لتصميماتك، وإذا كان هذا يتماشى مع استراتيجيتك العامة، قم باستخدام هذا التكتيك من دون أي تردد.

7- عامل مصنعي السلع المقلدة بالمثل. ضع في إعلاناتك صوراً لمنتج يختلف عن منتجاتك الحقيقة، بطريقة يصعب تمييزها، والتي سوف تُعرض في متاجرك الرئيسية. عندما تُعرض المنتجات المقلدة لتلك الموجودة في إعلاناتك، سوف يتضّح أنها مزيفة. نجحت بعض العلامات التجارية العالمية في اتباع هذه الخطوة. ويوجد خط رفيع بين تضليل مقلدي المنتجات والتلاعب بالعملاء، فاحرص على عدم تخطيه.

8- تذكر أنّ تقليد المنتجات هي مشكلة العلامات التجارية الفاخرة. عندما تنزعج من الحرب على السلع المزيفة، تذكر أنك لست الخاسر. يسعى مصنعو البضائع المقلدة والموزعون الصينيون للحصول على أرباح كثيرة، وهم غير صبورين للحصول على ما يسعون له. إذا كانت علامتك التجارية غامضة ومعقدة، فلن يحاول أي منهم أن يقلّدوا منتجك وبيع المنتجات المزيفة.

قد لا يتم مكافحة السلع المقلدة في الصين أو القضاء على عملية إنتاج البضائع المقلدة بشكل نهائي، ولكن يمكن ردعها من خلال القانون والتكنولوجيا والتكتيكات التي تراعي الاعتبارات الثقافية.

اقرأ أيضاً:

 

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2024 .

Content is protected !!