تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/Travelpixs
في ظل المعطيات والمتغيرات السريعة التي فرضتها جائحة "كوفيد-19" حتى اليوم، فإن السؤال الذي يطرح نفسه بقوة هو: هل نحن كقطاع تجزئة وجزء من منظومة اقتصادية ضخمة، مستعدون لعالم ما بعد "كوفيد-19" ومتطلبات الثورة الصناعية الرابعة في ظل هذه التطورات؟ وللإجابة عن هذا السؤال، يتوجب علينا أولاً إدراك أن كل هذه التحولات تدور في فلك العالم الرقمي وتقنياته التي طورت تلقائياً علاقتنا ومنحتنا القدرة على إدارة الفرق بين أنشطتنا الاجتماعية الطبيعية والافتراضية الرقمية.
بنظرة سريعة سنجد أن هذا التحول طال تقريباً كل شيء على سطح كوكبنا. وفيما تتوالى التطورات التقنية بوتيرة متسارعة، فإنه يتوجب علينا أن نستعد لخوض مواجهة مفتوحة للكثير من التحديات التي ستؤثر جذرياً على أسلوب حياتنا وعملنا وتواصلنا مع الآخرين، وقد بدأت الأعمال والأنشطة التجارية حول العالم فعلياً في الاستجابة لتلك المتغيرات عبر الأخذ بزمام المبادرة والتعامل بشكل استباقي مع هذا "الوضع الطبيعي المستجد". 
اقرأ أيضاً في المفاهيم الإدارية: شرح مصطلح "industry 4.0"
على مستوى منطقتنا العربية وتحديداً في دولة الإمارات العربية المتحدة، كانت الحكومة الإماراتية سباقة في مجال تطوير وتحديث القدرات التقنية للمجتمع، ولها سجل تاريخي طويل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!