الثورة الصناعية الرابعة (Industry 4.0): وتعرف بـ (4IR) هي الموجة الصناعية الجديدة التي تستند على الموجة الصناعية الثالثة من حيث استخدامها للتقنية، لاسيما التكنولوجيا الحديثة في مجالات جديدة مثل الروبوت والذكاء الاصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد وإنترنت الأشياء وغيرها، واستخدام هذه التكنولوجيا في الحياة اليومية.

ظهرت الثورة الصناعية الأولى في القرن الثامن عشر وامتدت حتى التاسع عشر، وكانت طاقة البخار المحرك الرئيس لها من خلال تطوير الصناعات المعدنية والنسيج والنقل السككي والبحري.

أما الثورة الصناعية الثانية فقد ظهرت أواخر القرن التاسع عشر (1870 ميلادي) وحتى بدايات القرن العشرين وتحديداً ما قبل الحرب العالمية الأولى، وتتميز بنمو الصناعات التي أسستها الثورة الأولى وانطلاق صناعات جديدة بفضل الاختراعات، لاسيما المحرك الذي يعتمد على الاحتراق والطاقة الحرارية بالإضافة إلى الطاقة الكهربائية.

وبدأت الثورة الصناعية الثالثة منذ ثمانينيات القرن العشرين  وحتى نهاية العقد الأول من القرن الحادي والعشرين (2010 ميلادي) والتي اعتمدت على التكنولوجيا الرقمية والحاسب الشخصي وتقنيات الاتصالات والإنترنت.

أما الثورة الصناعية الرابعة التي نشهدها حالياً فقد بدأت قبل ظهور المصطلح لأول مرة عام 2011 من قبل الحكومة الألمانية التي ذكرتها ضمن خطتها، واستخدم على نطاق دولي من قبل المنتدى الاقتصادي العالمي عام 2016.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!