فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
من هو الشخص المناسب لقيادة عملية التحول الرقمي في شركتك؟ تخيل أن عليك اختيار أحد هؤلاء المرشحين الثلاثة:

سامي، مطلع من داخل الشركة وصاحب سجل حافل، إلا أنه غير ملمّ بالمجال الرقمي.
سارة، خبيرة رقمية شابة تولت قيادة مهمة توسيع إحدى الفئات في شركة أمازون.
صوفيا، مستشارة ذكية كانت تعمل سابقاً في شركة ماكنزي، وصاحبة خبرة في تقديم النصائح في المجال الرقمي.

من الذي ستختاره؟ يختار معظم المسؤولين التنفيذيين المشمولين في دراستنا الاستقصائية سارة الخبيرة الرقمية. ولكن هل هذا هو الخيار الصحيح؟
إدارة التحول الرقمي في الشركات
خذ هذا المثال من تجربة حقيقية لشركة عالمية لتصنيع الأجهزة، والتي عينت مثل هذه الخبيرة الرقمية لقيادة عملية التحول الرقمي في الشركة. وظف فريق القيادة المسؤولة التنفيذية من الشركة المكافئة لأمازون في أوروبا. لا يقتصر سجل هذه المرشحة على خبرتها العميقة في شركة تجارة إلكترونية قائمة على الرقمنة وحسب، بل تولت أيضاً قيادة عدة عمليات ناجحة لتوسيع فئات في تلك الشركة، وكانت تعمل في كل مرة على تطوير رحلة عميل جديدة وإعادة النظر في نموذج العمل. كانت تبدو مرشحة مثالية قادرة على التكيف مع عملية التحول الرقمي وقيادتها.
جالت الشركة لمدة شهرين لشرح الاستراتيجية الجديدة لكبار المسؤولين التنفيذيين. وجدت بعد جولتها أنه وعلى الرغم من أن غالبيتهم مهندسون موهوبون، إلا أنهم متخوفون من التغيير المصاحب للرقمنة. لهذا قررت أنها بحاجة إلى استحداث وحدة عمل منفصلة عن المقرات الرئيسة؛ لتتمكن من توظيف أفضل المهارات الرقمية وتنفيذ استراتيجية لإعادة ابتكار العمل دون أن يكون مقيداً
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!