تابعنا على لينكد إن

عندما نتحدث عن شبكة العلاقات، فإنكم تعتقدون أنه كلما اتسع حجمها كان الأمر أفضل، أليس كذلك؟ لا، ليس بالضرورة، بل عليك اختيار دائرتك الداخلية الأقرب والأكثر ثقة بعناية وحرص، وسوف تتفاجأ أنك اكتسبت قيمة أكبر بكثير بين أفراد المجتمع الأكبر الذين يهتمون بالأمور نفسها التي تقوم بها. أصبحنا الآن نعيش في زمن يسود فيه تصور...

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية. جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشينغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية – 2018.

هذه المقالة عن إدارة الذات

شاركنا رأيك وتجربتك

كن أول من يعلق!

التنبيه لـ

wpDiscuz