تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
جميعنا نعلم الطرق النموذجية للتعارف، والتي تتمثّل في حضور فعاليات التعارف المهنية غير الرسمية وحفلات عشاء الأعمال والمؤتمرات. وبالطبع لم تكن أي من تلك الطرق ممكنة خلال الأشهر القليلة الماضية، خاصة عند فرض العديد من دول العالم تدابير الحجر الصحي. وحتى مع بدء المناطق المختلفة إعادة تشغيل الأنشطة التجارية، سيجري فرض بعض القيود على التجمعات الكبيرة، وسيكون السفر مسافات طويلة محدوداً. كيف يمكنك إذاً بناء بناء العلاقات الافتراضية أو بناء علاقات مهنية جديدة خلال هذا الوقت؟ وكيف يمكنك تعزيز العلاقات داخل شركتك في حين لا يزال العديد من الموظفين يعملون عن بُعد؟
كيفية بناء العلاقات الافتراضية
بصفتنا مدربين تنفيذيين يعملون مع القادة من جميع أنحاء العالم، أمضينا سنوات عدة في مساعدة العملاء في تعلم كيفية تكوين العلاقات بشكل افتراضي. وكما هو الحال في الماضي، لا يزال من المفيد توطيد العلاقات القائمة وتنمية علاقات جديدة من خلال التواصل على منصة "لينكد إن" أو وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى. ولكن في ظلّ هذا الوقت الفريد، حددنا العديد من الاستراتيجيات الأخرى التي يمكنك اتباعها لبناء العلاقات. وإليكم ثلاث استراتيجيات يمكن اتباعها:
حوّل المؤتمرات الملغاة إلى فرص لإجراء عمليات

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022