facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage

على الرغم من إنفاق الشركات 15 مليار دولار سنوياً على التطوير الإداري والقيادي، يبقى المدراء السيئون موجودين في القوى العاملة الأميركية. ووجدت دراسة أجرتها مؤسسة "الحياة تقابل العمل" (Life Meets Work) أن 56% من العاملين الأميركيين يزعمون أن مديرهم سيئ نوعاً ما أو سيئ إلى حد كبير. واستنتجت دراسة أجرتها جمعية علم النفس الأميركية أن 75% من الأميركيين يقولون إن "رئيسهم هو الجزء الأكثر إزعاجاً في يعملهم". فكيف يمكن حل مشكلة التعامل مع المدير السيئ؟

اشتراك تجريبي بـ 21 ريال/درهم أو 6 دولار لمدة شهرين، فقط لأول 3,000 مشترك. استفد من العرض التجريبي وابدأ عامك بثقة مع أكثر من 5,000 مقال وفيديو ومقال صوتي، وأكثر من 30 إصدار رقمي. اشترك الآن.

وتَبين في دراسة حديثة أجرتها مؤسسة "غالوب" أن موظفاً من بين كل اثنين ترك وظيفته "للابتعاد عن مديره في مرحلة ما من حياته المهنية".

لكن من المثير للدهشة أن دراسة أخرى وجدت أن الموظفين ينتهي بهم الأمر إلى العمل لمدة أطول (سنتين في المتوسط) لدى المدراء السيئين أكثر منهم لدى المدراء غير السيئين. لماذا؟

الاستقالة صعبة

يبقى الناس في وظائفهم مع مدراء لا يحبونهم لأسباب متعددة. وتشمل بعض الأسباب الأكثر شيوعاً والتي سمعتها خلال عملي لمدة 20 سنة في الاستشارات التنظيمية والتدريب:

  • لا أملك الطاقة للبحث عن وظيفة جديدة.
  • أنا حقاً أحب عملي/ زملائي/ الطريق إلى العمل.
  • أنا بحاجة إلى الراتب. ولا أحتمل تخفيض الراتب.
  • لا توجد أي وظائف أخرى من شأنها أن تكون أفضل.
  • لا أريد أن أفقد الإمتيازات.
  • لقد استثمرت كثيراً للبدء من جديد في مؤسسة جديدة.
  • راتب هذه الوظيفة مجزياً ولا يمكن أن أتركه.
  • ليست لدي المهارات اللازمة للحصول على وظيفة مختلفة.
  • قد تتحسن الأمور.

يرجع كثير من الأعذار المذكورة أعلاه إلى الديناميكيات النفسية البشرية الأساسية. فالأشخاص الذين يمرون بحالات من الإجهاد الشديد غالباً ما يعانون من الإرهاق العاطفي، ما يحرمهم من الطاقة اللازمة للبحث عن وضع جديد. ومن الصعب الاستقالة من دون فرصة أخرى، ومن الصعب السعي للحصول على فرصة أخرى عندما يشعر المرء بالاستنزاف. فالإرهاق العاطفي يجرد الناس من القدرة على تصور تجربة أكثر إيجابية – ويليه اليأس.

اقرأ أيضاً: تمرير نسخة من الرسائل الإلكترونية للمدير يهدد ثقة الموظفين بأنفسهم

تفادي الخسارة هو عملية نفسية أخرى تجعل من الصعب التخلي عن شيء نملكه. ونحن نميل إلى السعي للحفاظ على ما عملنا جاهدين للحصول عليه. وفي مكان العمل يمكن أن يكون هذا الشيء هو الراتب والوضع والاستقرار والأقدمية والعلاقات الاجتماعية وغيرها من الفوائد الأخرى التي تراكمت لدينا عبر السنين.

وبالإضافة إلى ذلك، تخبرنا البحوث أن الناس يظلون في أوضاع سيئة عندما ينخرطون في عمل "ذي قيمة عالية". وبعبارة أخرى، عندما يتعلق الناس عاطفياً بعملهم وينخرطون فيه، فإنهم يبقون، حتى عندما يعملون مع مدراء يعاملونهم بشكل سيئ.

وأخيراً، قد نأمل أيضاً في أن يغير المدير الخسيس طرقه، وأن تتخذ المؤسسة بعض الإجراءات، وأن تتحسن الأمور.

اقرأ أيضاً: كيف تتصرف عندما يصبح زميلك مديرك

وعلى الرغم من أن البقاء قد يبدو أكثر أماناً من المغادرة، إلا أنه يأتي في الواقع مع العديد من المخاطر. لقد وجدت دراسة أجريت على ثلاثة آلاف و122 موظفاً سويدياً أن أولئك الذين يعملون لدى مدراء سيئين كانوا أكثر عرضة وبنسبة 60% للإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية أو أي حالة قلبية أخرى مهددة للحياة. وتظهر دراسات أخرى في أماكن العمل الأميركية أن الأشخاص الذين يعملون لدى مدراء سيئين هم أكثر عرضة للإجهاد المزمن، والاكتئاب والقلق، وكلها عوامل تزيد من خطر تدهور نظام المناعة ونزلات البرد والسكتات الدماغية وحتى النوبات القلبية. وتشير بعض الدراسات إلى أن التعافي جسدياً ونفسياً من رئيس سيئ قد يستغرق ما يصل إلى 22 شهراً. وفي حين أن فكرة الاستقالة قد تبدو مخيفة، إلا أن حقيقة البقاء في وظيفة مع مدير سيء قد تكون مخيفة أكثر.

كيف تتدبر الأمر؟

يجب أن تؤخذ قضية المدراء السيئين على محمل الجد، بشكل أكبر. وإذا لم تكن الاستقالة خياراً فورياً، فهناك بعض الأشياء العملية التي يمكنك القيام بها للتخفيف من الضرر المحتمل من العمل لدى مدير سيئ. ففي حين تعتمد الاستراتيجيات المحددة على نوع مديرك، مثلاً المتسلط والنرجسي، إلخ، هناك بعض الأساليب العامة التي يمكن أن تساعدك على إدارة الوضع.

حاول أن تنسى إعطاء ملاحظات

وقدم طلبات بدلاً من ذلك. من الجيد عادة أن تحاول التحدث إلى مديرك ورؤية ما يحدث. لكن قد يكون المدير الصعب غير مستعد لسماع أي ملاحظات حول إخفاقاته. لذلك حاول تقديم طلبات محددة للحصول على ما تحتاجه. وكن محدداً حول الموارد والدعم الذي تحتاجه للقيام بعملك، وفسر منطقك، وأوضح لهم كيف لهذا الأمر أن يفيدهم ويفيد المؤسسة. وفكر في التوقيت، وحاول إجراء هذه المحادثات عندما يكون مديرك هادئاً ومزاجه جيداً. وتأكد من الإعداد والتدرب وتوقع ردود الفعل.

شارك مع شبكة الدعم الخاصة بك

فشبكة الدعم القوية تُعتبَر أمراً حاسماً عند التعامل مع موقف يتسم بالتحدي العاطفي. أحط نفسك بالأصدقاء والأشخاص الذين يدعمونك ويشجعونك. وامتلك خارج العمل منافذ للتواصل الاجتماعي والحد من التوتر. وتحدث إلى مدرب أو معالج أو أي محترف مدرب آخر.

اقرأ أيضاً: عندما يعتبر الموظفون مديرهم غير منصف تزداد احتمالات انفصالهم عن العمل ومغادرتهم الشركة

ركز على الكثير من التمارين والنوم

فمن الضروري العناية بصحتك البدنية والعقلية. وإذا كان ممكناً، خذ استراحة مؤقتة من العمل. وابحث عن أنشطة خارج العمل تجلب لك المتعة والرضا. وانظر في ممارسات اليقظة والاسترخاء مثل اليوغا والتأمل. وتدرب على التحدث الذاتي عن طريق تذكير نفسك بأنك لست المشكلة. وتذكر، لا يمكنك التحكم في سلوك مديرك، لكن يمكنك التحكم في كيفية استجابتك لسلوكه.

استكشف الفرص الأخرى داخل مؤسستك

فقد تكون ثمة طرق للهروب من مديرك السيئ دون الحاجة إلى مغادرة شركتك. انظر إلى المناصب الأخرى في الشركة التي تهمك، واجتمع مع الزملاء والمديرين في الإدارات الأخرى، وفكر في المكان الذي يمكن أن تترجم مهاراتك فيه، وبرر انتقالك.

فكر في التشاور مع إدارة الموارد البشرية

وابحث أولاً عن سمعة إدارة الموارد البشرية بالنسبة لدعم شكاوى الموظفين قبل طرح قضيتك عليهم. أطلعهم على المشاكل التي تواجهها مع مديرك في العمل وما قمت به لمحاولة تصحيح الموقف. فلربما كانوا قد ساعدوا أحدهم بالفعل في الوضع نفسه بالضبط ويمكنهم تقديم حلول لم تفكر بها.

اعرف متى ترحل

بالطبع، كن على استعداد لتقبل حقيقة أن الاستقالة يمكن أن تكون أفضل الحلول. فثمة علامات لا لبس فيها على أن الوقت قد حان للانتقال إلى الوظيفة التالية. وإذا كنت تخشى الذهاب إلى العمل كل يوم، وإذا كنت تشعر بعدم الأمان جسدياً أو عقلياً في العمل، وإذا كنت تقضي في التفكير في مديرك وقتاً أطول من الوقت الذي تقضيه في التفكير في عملك، وإذا كان التوتر من العمل يتخلل بقية حياتك، وإذا انخفض احترامك لذاتك، فقد حان وقت الرحيل. يجب أن تعطي لنفسك الإذن لإجراء تغيير مهني – أن تترك الأمل في أن تتحسن الأمور، وأن تتغلب على الخوف من الاستقالة.

وبمجرد اتخاذ قرار الاستقالة، من المهم القيام بذلك على نحو احترافي وبأمان قدر الإمكان. ففي حين أن الخروج في شعلة من كلمات الغضب واللعنة قد يبدو مغرياً، إلا أن هذا نادراً ما يفيد على المدى الطويل. لا تحرق الجسور. وإليك بعض النصائح:
رتب لخطوتك المقبلة. لا توجد عصا سحرية هنا: تحتاج فقط إلى بدء البحث عن وظيفة.
أعط إشعاراً مناسباً: فالمعيار في معظم القطاعات هو أسبوعان. ومنح المزيد من الوقت يبقى خياراً قائماً، لكن حاول أن لا تقل عن المدة عن إسبوعين. اكتب خطاب استقالة مناسب وأخبر المشرف – شخصياً – أنك ستغادر. ولا تنسَ أن خطابات الاستقالة غالباً ما تبقى في ملفات الموظفين، ويمكن استخدامها إذا جرى الاتصال بمديرك السابق للحصول على مرجع. وتأكد من أن رسالتك احترافية.

ضع جدولاً زمنياً للانتقال

وحدد بوضوح خططك للانتقال. وكن واضحاً بشأن ما ستفعله قبل أن تغادر والتزم به. فإذا وعدت بإنهاء المشاريع، إنهها. لا تحمل نفسك إلا وسعها، لكن لا تترك الأشياء التي وعدت بإكمالها غير مكتملة. وأبلغ مديرك وفريقك بكل التحديثات حول حالة كل مشاريعك، إلخ.

كن على استعداد للخروج في وقت مبكر

فإذا كان مديرك سيئاً حقاً، يمكنه استبعادك في اللحظة التي ترسل فيها الإشعار. تأكد من ترتيب متعلقاتك الشخصية ومعلومات الاتصال الخاصة بك والأوراق المهمة والإشادات إلخ، قبل تقديم الإشعار. وتأكد من إرجاع كل ممتلكات الشركة على الفور وفي شكل صحيح. واحصل على وثائق مناسبة تفيد بأنك قد أعدتها. فآخر شيء تريده هو ادعاء شخص أنك سرقت أي شيء.

تجنب الكلام المسيء

قاوم الدافع إلى قول كلام مسيء عن مديرك أثناء المقابلات الوظيفية المحتملة أو حتى بعد حصولك على وظيفة جديدة. فمديرو التوظيف لا يعرفونك ولا يعرفون مديرك – وكل ما سيروه هو شخص ناقم وكثير الشكوى.

تذكر عند التعامل مع المدير السيئ، لا بأس في المغادرة. فمستقبلك الشخصي والمهني قد يعتمد عليها.

اقرأ أيضاً: خمس طرق أساسية لتغيير دور المدير

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!