تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: على الرغم من أن رفض زيادة راتبك يؤدي إلى إضعاف تقديرك لذاتك، فهو فرصة لتطوير نفسك وليس خطوة إلى الوراء. تقدم المؤلفة نصائح حول طرق الحفاظ على حماسك في العمل بعد رفض زيادة الراتب: 1) أجب بأسلوب دبلوماسي، 2) ابحث عن العوائق وعوامل الضغط المحتملة، 3) اقترح الحلول البديلة، 4) أتقن فن ترويج الذات ذا المصداقية، 5) ابحث عن مزيد من المناصرين.
 
بعد أن قضت عميلتي ميساء 5 سنوات من العمل الناجح في دور نائبة رئيس الأعمال الخيرية في مؤسسة غير ربحية كبيرة، شعرت أنها تستحق زيادة على راتبها بالفعل؛ فقد تمكّن فريقها بقيادتها من تحقيق زيادة في عطايا المتبرعين بقيمة عشرات ملايين الدولارات، واستطاع في العام الماضي وحده جمع مبلغ يعادل أكثر من ضعفي الرقم السنوي المستهدف فعلياً.
عقب هذا الإنجاز شعرت ميساء بأنها تتمتع بالقوة اللازمة لطلب زيادة على راتبها من مديرها، الرئيس التنفيذي للمؤسسة، وعملت بجد على مدى عدة أسابيع استعداداً لتقديم هذا الطلب؛ إذ أجرت بحثاً على بيانات الرواتب وصاغت النقاط التي ستتحدث عنها وتدربت على إجراء المحادثة. ولكن عندما قدمت طلبها لمديرها قابله بالرفض وتحطمت آمالها حين سمعته يقول: "أنا آسف، ولكننا لسنا قادرين على تعديل راتبك في هذه الفترة، راجعيني بعد 6 أشهر وثابري في عملك الدؤوب".
ربما تعرضتَ لنفس موقف ميساء وترقبت الجلسة السنوية لمراجعة أدائك أو مناقشة تعويضاتك المالية بفارغ الصبر، ليأتيك الرفض محبطاً؛ فطلب زيادة على الراتب يستدعي الشجاعة، ولذلك يسبب رفضه صدمة كبيرة.
على الرغم من هذه العثرة، كانت ميساء عازمة على تحقيق القيمة لمؤسستها، وكانت مصرة على ألا تسمح لهذا الرفض

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022