تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

3 خطوات يتّبعها القادة للتغلّب على مشكلة الاستقالة الصامتة

Article Image
إيفجيني شفيتس/ ستوكسي
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: في حين أن معظم أصحاب الشركات يدركون التحديات المرتبطة بالاستقالات، فإن الاتجاه الجديد، الاستقالات الصامتة، له تأثير أكثر تعقيداً على المؤسسات إلى حد ما. يستمر المستقيلون الصامتون بأداء أعمالهم المعتادة، لكنهم يرفضون بذل أي جهد إضافي يتجاوز المهام المنوطة بهم أو الانخراط بما يسميه الباحثون سلوك الانتماء. بالتأكيد، فإن هذا الأمر لا يثير بالضرورة إشكالية بالنسبة للوظائف التي يتم تحديد المسؤوليات فيها بالكامل مسبقاً. لكن شركات كثيرة تعتمد على قوة العمل المستعدة لتولي مهام إضافية عند الضرورة، وفضلاً عن ذلك، فإن الموظفين أنفسهم يجنون بعض الفوائد عندما ينخرطون في سلوكيات الانتماء، سواء من ناحية رفاههم الشخصي أو نموهم المهني.…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->