تابعنا على لينكد إن //

لطالما تعاونت الشركات ضمن المنظومة الحيوية من خلال عملها مع الموردين والشركاء والزبائن وحتى المنافسين. لكن مع ازدياد أهمية الابتكار، خصوصاً بالنسبة للمشكلات المستعصية، وهي المشكلات التي تحوي متطلبات غير مكتملة أو متناقضة أو متبدّلة، يسعى المزيد من المؤسسات لاستغلال قدرات الشركاء واسعي الانتشار. ومن الواضح أن مثل هذا التعاون عبر
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2018

شاركنا رأيك وتجربتك

كن أول من يعلق!

التنبيه لـ

wpDiscuz
error: المحتوى محمي !!