facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
في هذه الأيام، يبدو وكأنّ عليك أن تعلن تحيزك لطرف ما قبل طرح رأيك حول أي موضوع تقريباً. اسمح لي أن أقول بصراحة إنني أحب فيسبوك وأحببته لأكثر من عشرة أعوام. ولم يتذبذب ذلك الحب، حتى عندما زادت كراهية الآخرين للمنصة وقلّت ثقتهم بها بعد سلسلة من عناوين الأخبار السلبية والفضائح.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

كان بوسعك أن تلاحظ امتعاض البعض عندما كتب مارك زوكربيرغ مقال رأي في صحيفة واشنطن بوست يحث فيه الحكومات على تنظيم فيسبوك وغيرها من شركات الإنترنت في أربعة مجالات كبيرة. لا شك أنّ فيسبوك شركة تعمل لتحقيق مصالحها الخاصة. ولكن برأيي، كانت تلك خطوة إيجابية.
مرّت سنوات وأنا أشعر بالفزع من كيفية تعامل كبرى الشركات التكنولوجية مع المسائل التنظيمية. حيث تفشل هذه الشركات في رؤية الصورة الكاملة عندما تخوض في غمار المسائل المتعلقة بالسياسات. وكلما كانت الشركة أصغر حجماً، يكون أداؤها أسوأ في هذه

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!