فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
طوال حملة الانتخابات الرئاسية الأميركية السابقة، كان تعامل دونالد ترامب المكثف مع حسابه على "التويتر"، مثار جدل المعلقين والمتابعين من كافة الاتجاهات السياسية. قام ترامب على وسائل التواصل الاجتماعي بتجاهلهم، واستمر بتجاوز وسائل الإعلام الرئيسية، مفضلاً التقانة التي تمنحه إمكانية إيصال رسائل استفزازية بشكل مباشر، ومتكرر، في كل ساعة، بدون رقيب.
ليس من الصعب إثبات أن تغريداته عبر "تويتر" جعلته في قمة هرم الانتخابات،
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!