facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
عندما أوكلت قيادة مؤسسة العلوم الوطنية (NSF) إلى سوبرا سوريش في العام 2010، وجد أنّ العديد من الاكتشافات الرائدة التي تم تطويرها من خلال منح المؤسسة لم تصل إلى السوق. لذلك سعى لإيجاد روابط أفضل بين الحكومة والصناعة. انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
وهذه بالطبع لم تكن فكرة جديدة كلياً. فقد استمرت محاولات عديدة على مدى الأعوام السابقة، بدءاً من قانون "باي دول" (Bayh-Dole Act) عام 1980 وصولاً إلى المبادرات الكثيرة لإنعاش مكاتب نقل التقنيات ضمن الوكالات الحكومية، ولكن لم تكن أي منها قادرة على تسريع خروج الاكتشافات الجديدة من المختبرات إلى الأسواق.
ولكن هذه المرة، وبدلاً من إعادة تنظيم سير الأمور داخل مؤسسة العلوم الوطنية، قرر سوريش وفريقه أن يساعدوا العلماء أنفسهم ليصبحوا رواد أعمال عن طريق الاستعانة بالنموذج الذي حقق نجاحاً باهراً بالفعل في وادي السيليكون. ونتج عن ذلك برنامج أطلق عليه اسم "آي-كوربس" (I-Corps) وهو يساعد مئات العلماء

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!