facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
 لا تقتصر المسألة على استخدام أدوات جيدة، ولكنها تتطلب تغييراً شاملاً في السلوك.
في ديسمبر/كانون الأول عام 2017، وقبل موسم العطلات المزدحم بالسفر، اقترح مدير تصميم موقع بوكينغ دوت كوم "Booking.com" تجربة مبتكرة: وهي اختبار تصميم جديد تماماً للصفحة الرئيسية للشركة. وبدلاً من تقديم الكثير من الخيارات للفنادق، والشقق المعروضة للإيجار بغرض قضاء العطلات، وعروض السفر، كما كانت تفعل الصفحة الرئيسية الحالية للشركة، فسوف تحتوي الصفحة الجديدة على نافذة صغيرة تسأل الزبون عن المكان الذي سيذهب إليه، تواريخ السفر، عدد الأفراد المسافرين في صحبته، وتقدم له ثلاثة خيارات بسيطة: "أماكن الإقامة"، و"الرحلات الجوية"، و"تأجير السيارات". وسيتم حذف جميع عناصر المحتوى القديم -من صور ونصوص وأزرار ورسائل- التي ظلت شركة Booking.com تعمل على تحسينها لعدة سنوات مضت.انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
وكانت جيليان تانس، الرئيسة التنفيذية لشركة Booking.com في ذلك الوقت، متخوفة من هذه الخطوة، وأعربت عن قلقها من حدوث التباس بين الزبائن المخلصين للشركة نتيجة هذا التغيير. أما لوكاس فيرمير، رئيس فريق التجارب الأساسية في الشركة، فقد راهن على "فشل" هذه التجربة- وكان يعني أن هذه التجربة قد تؤدي إلى انحدار مقياس الأداء الحاسم للشركة: تحويل الزبائن، أو عدد زوار الموقع ممن قاموا بالحجز. إذن، وبالأخذ في الاعتبار هذه النظرة المتشائمة، لماذا لم تصوِّت

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!