فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/ProStockStudio
أين هن رائدات الأعمال؟ وكيف بالإمكان الحيلولة دون انسحاب المرأة من ريادة الأعمال؟
نحن بحاجة إلى مفكرين مبتكرين يمتلكون عقلية ريادية لطرح حلول استيعابية قادرة على تحويل اقتصاداتنا إلى آليات أكثر قدرة على التحمل وأكثر استدامة، خاصة أن تحفيز التفكير والسلوك الريادي أصبح على رأس جدول أعمال صانعي السياسات في مختلف أنحاء العالم بعد فترتين من الانكماش الاقتصادي أعقبتا الأزمة المالية وجائحة "كوفيد-19". ويتضح هذا الاتجاه جلياً من واقع العدد الهائل للمشاريع البحثية حول هذا الموضوع تحت مظلة المفوضية الأوروبية وحملة "ريادة الأعمال والابتكار للجميع" (Mass Entrepreneurship and Innovation) التي جرى تدشينها مؤخراً في الصين، وفي ظل ازدهار منظومة رأس المال المغامر (الجريء) المدعومة من الحكومات في منطقة الشرق الأوسط. وقد بات انتشار الوعي بالإسهامات الاقتصادية والاجتماعية المحتملة لريادة الأعمال واقعاً ملموساً حتى في
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!