تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

موارد بشرية

ما تعريف الموارد البشرية؟

الموارد البشرية (Human Resources. HR): مصطلح يشير إلى مجموع القوة العاملة التي تسهر على تنفيذ مختلف المهام بالشركة، ويُشير أيضاً إلى أحد الأقسام المهمة الموجودة في الشركات يهذا الاسم أو بأسماء أخرى؛ مثل إدارة شؤون الموظفين. يتولى هذا القسم مهام العثور على المتقدمين للوظائف وفرزهم وتوظيفهم وتدريبهم وإدارة التعويضات والمزايا، بالإضافة إلى الإشراف على القيادة والثقافة التنظيمية، وضمان الامتثال لقوانين التوظيف والعمل.

 أول من صاغ مصطلح "الموارد البشرية" الاقتصادي الأميركي "جون ر. كومونز" (John R. Commons) في كتابه "توزيع الثروة"، الذي نُشر عام 1893.

أهمية الموارد البشرية 

الموارد البشرية نفسها ضرورية من أجل سير أعمال الشركة، أما قسم الموارد البشرية، فيساعد في زيادة إنتاجية الموظفين، وحمايتها من أي مشاكل محتملة ضمن القوى العاملة، إضافة لمساعدتها في التعامل مع بيئة الأعمال سريعة التغير وزيادة الطلب على الموظفين المتميزين.

طرق جذب الموارد البشرية الموهوبة

يمكن للشركات جذب الموظفين الجيدين وذوي الكفاءات المميزة عبر طرق عدة من أبرزها:

  • إنشاء رسالة عمل متسقة: يكون ذلك من خلال تحديد القيم التي تقود رؤية العمل؛ ثم إنشاء رسالة عمل مميزة توضح طبيعة العمل وتمثّل الغاية منه والتعبير عن هذه الرسالة باستمرار، وبالتالي جذب المرشحين الذين يتماشون مع قيم الشركة والعاية من العمل إلى الشواغر المفتوحة في الشركة.
  • تطوير علامة تجارية تعكس العمل: يجلب ربط العلامة التجارية بغرض أكبر (قضية واقعية تعالحها العلامة التجارية) الإلهام والوفاء بمهام العمل، ويشجع المرشحين المهتمين بالقضية ذاتها على الانضمام للشركة.
  • تحديد ثقافة الشركة: وهي النمذجة اليومية للقيم التي تتماشى مع رسالة العمل والعلامة التجارية؛ والتي بدورها تتيح توفير البيئة المناسبة للموظفين لتلبية احتياجاتهم الخاصة أثناء العمل نحو أهداف العمل، وتخلق مساحة جذابة للمواهب الجديدة.
  • تقديم مزايا وتعويضات تنافسية: وتشمل المرونة في العمل عن بعد التي تعد نقطة جذب رئيسية للعديد من المرشحين في جميع الصناعات، بالإضافة إلى منح الأمن المالي والصحي للموظفين.
  • بناء علاقات مع مؤسسات التعليم العالي المحلي: تعد وسيلة فعالة في جذب المواهب المبتدئة وتوظيفها وتطويرها، عبر المشاركة في المعارض الوظيفية، والتواصل مع المراكز الوظيفية الجامعية للإعلان عن الوظائف للمتدربين والخريجين الجدد.

بدائل الموارد البشرية

يتطلب دور الموارد البشرية فريقاً كاملاً من المحترفين لتحمل جميع المسؤوليات المطلوبة من الموارد البشرية، وفي حال كان العمل التجاري غير قادر على تحمل تكاليف فريق مؤهل من متخصصي الموارد البشرية فهناك بدائل أخرى توفر الخدمات التي يحتاجها العمل للنجاح ومن أبرزها:

  1. المنتجات البرمجية: المدفوعة أو المجانية منها والتي تقدم الأدوات الضرورية لتقديم خدمات الموارد البشرية المناسبة للموظفين دون توظيف موارد بشرية. ونذكر من أشهر هذه البدائل:"هون" (Hone): منصة تعليمية حية للتدريب الإداري الذي ينمّي المهارات الناعمة من خلال البيانات، ويجمع بين أفضل تدريب جماعي صغير بقيادة الخبراء، والتعلم من الأقران، والتعزيز المستمر، ومنصة تكنولوجية قوية لتطوير قادة ومديرين وزملاء أفضل في مكان العمل اليوم.

    "جوب ساينس" (Jobscience): برنامج يوفر حل توظيف شامل، باستخدام نهج يماثل منصات المبيعات والتسويق، ويشمل التوظيف واستقطاب أفضل المواهب ذات الخبرة والكفاءة.

    "بيبول إتش آر" (People HR): برنامج إداري يوفر للمستخدمين مجموعة متكاملة من المزايا التي تدعم عمليات الموارد البشرية الهامة مثل التوظيف وتتبع الحضور ومراقبة الأداء والتي تبسط سير العمل عن طريق الأتمتة.

  2. شركة مصادر خارجية للموارد البشرية: ولها نوعان؛ الأول هو مزود خدمات موارد بشرية تابع لجهة خارجية يعمل كصاحب عمل مشترك مع العمل التجاري، أي يكون الأمر من خلال مشاركة توظيف العاملين في العمل التجاري مع مزود خدمة خارجي يتحمل بعد ذلك مسؤوليات معينة عن توظيفهم مثل تقارير ضريبة الرواتب وتجهيز كشوف المرتبات، ووتدريب الموظفين وتطويرهم، وتكون هذه الخدمات مصممة ومُتفق عليها بما يناسب احتياجات العمل التجاري. أما النوع الثاني فهو متعاقد خارجي لكنه منفصل تماماً عن العمل التجاري ويوفر له خدمات الموارد البشرية لكنه لا يشترك معه في مسؤوليات توظيف العاملين ويكون أشبه ببائع موارد بشرية.
  3. المستقلون والمستشارون: من الممكن التعاقد مع موظف مستقل على المدى القصير لإنجاز العمليات الرئيسية المتعلقة بالموارد البشرية.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!