facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

مبدأ "حماية أصوات القيادة من الأسفل"

مبدأ "حماية أصوات القيادة من الأسفل" (Protect All Voices): أحد المبادئ الستة التي تُساعد القادة في التكيف مع الظروف المختلفة، وقد جاء هذا التصنيف عقب دراسة شملت مدراء من جميع أنحاء العالم، وتم نشر نتائجها في مقال بهارفارد بزنس ريفيو عام 2019.

نادراً ما تكون الأصوات الصادرة من الأسفل بالوضوح الذي نتمناه. يشعر عادةً الناس حين يتكلمون في مجال يتجاوز سلطتهم بانعدام الثقة بالنفس ويحتاجون أحياناً للشعور بشغفٍ زائد ليتشجعوا على التكلم. وبالطبع، ذلك ما يجعل التواصل بفعالية أصعب بالنسبة لهم عادة. إنهم يختارون الوقت والمكان الخاطئين، ويتجنبون في كثير من الأحيان قنوات التواصل المناسبة وتسلسل السلطة. ولكن قد نجد خلف هذه الملاحظة الاعتراضية التي تبدو رديئة حدساً بالغ الأهمية يجب علينا أن نكشفه ونأخذه بعين الاعتبار. إن تجاهلنا هذا الحدس بسبب توقيته السيء أو عدم وضوحه أو لأنه يبدو غير منطقياً قد نفقد معلومات قيمة ونثبط عزيمة شخص من المحتمل أن يصبح قائداً في الشركة.

يتعين على القادة أن يعتمدوا على الآخرين داخل الشركة من أجل طرح الأسئلة التي قد تشير إلى قُرب تحدٍ تكيّفي. كما عليهم توفير الحماية للأشخاص الذين يسلطون الضوء على التناقضات الداخلية للشركة. غالباً ما يكون لدى هؤلاء الأفراد المنظور اللازم ليحفزوا إعادة التفكير، وهو أمر يفتقر إليه الموجودون في السلطة. وبالتالي، كقاعدة عامة، يجب على من يملك السلطة أن يقاوم حين تنتابه رغبة  لا إرادية في أن يغضب على أحد أو يدفعه للسكوت. إن الرغبة في استعادة التوازن الاجتماعي قوية للغاية، وهي تأتي على عجل. ولكن على المرء أن يعتاد تأجيل دوافعه المستفزة ويخرج بدلاً من ذلك إلى الشرفة، وأن يسأل، ما الذي يتحدث عنه هذا الرجل حقاً؟ هل هناك شيءٌ لم نلحظه؟.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!