تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

صيد الكفاءات

مفهوم صيد الكفاءات

صيد الكفاءات (Head Hunting): عملية تعيين موظف محتمل يعمل لدى شركة أخرى، ويمتلك خبرة كبيرة وملف تعريف وظيفي ممتاز بالنسبة للوظيفة المطلوبة، وتتم هذه العملية من قبل قسم الموارد البشرية أو عن طريق الاستعانة بطرف خارجي مثل وكالات التوظيف أو الوسطاء، وتلجأ الشركة لعملية صيد الكفاءات عند الحاجة للحصول على مرشحين للمناصب العليا، والذين لا يكونون بالضرورة يبحثون عن تغيير الوظيفة.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

أسباب صيد الكفاءات

تبحث الشركات في الكثير من الأحيان على الموظفين أصحاب الخبرة أو الكفاءة المهنية العالية، وخاصة عند البحث عن موظفين لشواغر معينة، وتلجأ الشركات حينها لصيد الكفاءات لعدة أسباب، منها:

  • عدم تطابق مؤهلات أي من المتقدمين للشاغر الوظيفي مع متطلبات الشركة؛
  • عند بحث الشركة عن مهارات محددة ومتخصصة، ولا ترغب بوضع إعلانات توظيف لاختصار الوقت؛
  • عندما يكون الشاغر الوظيفي مهماً مثل منصب المدير التنفيذي، ولا ترغب الشركة إعلان حاجتها لمرشح لهذا المنصب أمام منافسيها.

أنواع صيد الكفاءات

تنقسم عملية صيد الكفاءات لثلاثة أنواع رئيسية، هي:

  1. الطريقة المباشرة: ويتم من خلالها الاتصال مباشرةً بالمرشحين إما عن طريق الهاتف أو اللقاء في المنزل؛
  2. الطريقة غير المباشرة: تقوم بها الشركات عندما يكون المرشح لا يرغب بمناقشة هذه القضايا بشكل مباشر، وتتم عن طريق شخص يحدده المرشح؛
  3. طريقة الوساطة: وتتم عن طريق الاستعانة بطرف خارجي للمساعدة في عملية البحث عن الكفاءات، والتفاوض معها.

مفاهيم ذات صلة:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!