تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سوق السندات

ما معنى سوق السندات؟

سوق السندات (Bond Market): يسمى أيضاً "سوق الدين" (Debt Market)، وتعد الولايات المتحدة الأميركية صاحبة أكبر سوق سندات في العالم.

يوصف "سوق السندات" بالمكان الذي تستطيع فيه الشركات والحكومات الاقتراض خلال فترة زمنية محددة بتاريخ سداد محدد، حيث يتم فيه تداول السندات التي قد تصدرها الشركات بهدف تمويل مشروعاتها التوسعية أو الحفاظ على عملياتها الجارية، أو السندات التي تصدرها الحكومات بهدف تمويل مشروعات البنية التحتية.

تميل أسواق السندات إلى الاستقرار وعدم حدوث تقلبات كبيرة في أسعارها مثلما يحدث في أسواق الأسهم، ويكون فيها عائد السندات هو العائد السنوي الذي يتوقعه المستثمر إذا تم الاحتفاظ بها حتى تاريخ الاستحقاق. 

من الأمثلة على سوق السندات، إصدار الحكومة المصرية سندات دولية مقوّمة بالين الياباني باسم "سندات الساموراي" بقيمة 60 مليار ين ياباني لجذب المستثمرين في سوق السندات اليابانية.

السوق الأولية والسوق الثانوية

تصنّف سوق السندات عموماً إلى فئتين، وهما:

  • السوق الأولية (Primary Market): يتم فيها تداول السندات الجديدة المطروحة لأول مرة، ويطلق عليها "سوق الإصدارات الجديدة" (New Issues Market).
  • السوق الثانوية (Secondary Market): يتم فيها شراء وبيع الأوراق المالية التي سبق تداولها بالفعل في السوق الأولية، عن طريق وسيط معتمد في هيئة أسواق المال.

أنواع السندات

تنقسم السندات إلى عدة أنواع، وهي:

  • سندات تجارية (Corporate Bonds): أدوات دين طويلة الأجل تصدرها الشركات بهدف الاقتراض لتمويل مشروعاتها وخططها التوسعية.
  • سندات حكومية (Government bond): أدوات دين مدعومة من الحكومات المصدرة لها، تمتاز بتدني مخاطر الاستثمار فيها، إذ يتم ردها للمستثمرين بقيمتها الاسمية نفسها بجانب دفع عوائد فائدة دورية.
  • سندات الرهن العقاري (Mortgage-Backed Bonds): أدوات دين تجمع فيها الجهة المصدرة لها مجموعة من الرهون العقارية لتُباع إلى المستثمرين.
  • سندات الأسواق الناشئة (Emerging Market Bonds): أدوات دين تصدرها شركات وحكومات البلدان المصنفة بأنها أسواق اقتصادية ناشئة.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!