حساب استثماري Investment Account

ما هو الحساب الاستثماري؟

حساب استثماري (Investment Account): أحد أنواع الحسابات المالية التي يفتحه العميل في مؤسسة مالية ويودِع فيه أموال وأوراق مالية أو أيهما بهدف تحقيق دخل أو المحافظة على رأس المال من محفظة الأصول المودَعة.

تعود جذور مفهوم الاستثمار إلى القرن الثامن عشر لا سيما مع تأسيس شركة الهند الشرقية للإشارة إلى تحويل الأموال إلى ممتلكات لتحقيق الأرباح، ثم تطوّر استخدام المفهوم في القرن التاسع عشر للدلالة على الأموال المستثمرة.

كيف يعمل الحساب الاستثماري؟

يحتفظ حساب الاستثمار بالنقد والاستثمارات (الأسهم والسندات وصناديق الاستثمار المتداولة والصناديق المشتركة وما إلى ذلك) التي يتداولها الأفراد لتحقيق أهدافهم المالية.

يلجأ الأفراد إلى فتح حساب استثماري بادخار الأصول (الأرصدة والسندات وغيرها) ، بقصد تقديم دفعة أولى أو مبدئية عند شراء شيء ما بالتقسيط أو تأمين مستقبل جيد لأطفالهم أو تأمين دخل إضافي لهم عند التقاعد.

أنواع الحسابات الاستثمارية

يوجد أنواع عديدة من الحسابات الاستثمارية، من أشهرها:

  • حساب الوساطة: حساب استثماري ينطوي على إيداع المستثمر الأموال والأصول في شركة وساطة مرخصة تجري عمليات التداول بالنيابة عنه.
  • حساب النقاعد الفردي: حساب توفير بمزايا ضريبية يمكن للأفراد فتحه بهدف الإدخار للتقاعد والاستثمار على المدى الطويل.
  • حساب التعليم: حساب استثماري يوفر المرونة فيما يتعلق بالإدخار من أجل التعليم، مثل التوزيعات المعفاة من الضرائب عند استخدامها لسداد الرسوم الدراسية،

مميزات الحساب الاستثماري

يتيح حساب الاستثمار شراء الأموال والأسهم والسندات، دون وجود حد سنوي، ويمتاز بمعاملات شفافة ومريحة، ويمنح الفرد الحرية في إنشاء المحفظة المالية المناسبة له، والوصول إلى مجموعة واسعة من الفرص الاستثمارية التي يمكن أن تساعد في الوصول إلى الأهداف المالية، ويسمح للفرد تأجيل الضرائب على على دخل الاستثمار من خلال حساب الاستثمار.

ما الفرق بين الحساب الاستثماري والشخصي؟

يتمثّل الاختلاف بينهما في استعمالات الحساب، إذ يستثمر الحساب الاستثماري الأموال المودعة فيه في مختلف المجالات الاستثمارية المتاحة ويحصّل الأرباح منها، فيما تنحصر استخدامات الحساب الشخصي في إيداع الأموال وسحبها وإتمام عمليات الشراء الإلكترونية دون تحصيل أي نوع من الأرباح.

ما هو الاستثمار المالي؟

يُعرف الاستثمار المالي بأنه عملية توظيف الموارد المالية والأصول النقدية، بما في ذلك الأصول العينية، لشراء أوراق مالية مثل الأسهم والسندات، أو لإيداعها لدى الشركات المصرفية بهدف الحصول على عائد مالي على هيئة فائدة أو أرباح تُوزّع على حملة الأسهم.

أهمية الاستثمار في تحقيق الأهداف المالية

يستمد الاستثمار أهميته من أنه يسهم في توليد الدخل المستقبلي وبناء الثروة بمرور الوقت إذ إن الاستثمار يساعد على زيادة الأموال بمعدل مركب مع مرور الوقت.

ما أنسب الاستراتيجيات لبدء الاستثمار؟

بصفة عامة؛ يمكن اتباع استراتيجية مكونة من خطوات تتمثل في الآتي:

  • تحديد الأهداف المرجوة من الاستثمار، هل الهدف منه تحقيق ربح على المدى القصير أم الحصول على ربح على مدى بعيد.
  • تحديد مبلغ للادخار ومبلغ للاستثمار ويوصي الخبراء بتخصيص نسبة 20% من الدخل لصندوق طوارئ قادر على تغطية نفقات الفرد لمدة 6 أشهر وبعد استيفاء هذا الشرط يمكن البدء بتخصيص مبلغ للاستثمار.
  • فهم أنواع الاستثمارات الممكنة مثل شراء الأسهم وبيعها  أو السندات أو أي أصول أخرى.
  • فتح حساب استثماري لاستخدامه في استثمار النقد.
  • تحديد مقدار المبلغ المراد استثماره اعتماداً على الأهداف الاستثمارية المراد تحقيقها.
  • تحديد القدرة على تحمل المخاطر، الذي يعتمد على مجموعة من العوامل مثل العمر والحالة الأسرية وغير ذلك.
  • تحديد نوع الاستثمار وبصفة عامة يعد التنويع في الاستثمارات من أفضل الاستراتيجيات المتبعة إذ إنه يقلل فرصة فقدان كامل المحفظة الاستثمارية.

هل الاستثمار في الأسهم خطير؟

بصفة عامة؛ لا يصنف الاستثمار في الأسهم على أنه استثمار عالي الخطورة، لكن الاستثمار في أسهم الشركات الصغيرة أو الجديدة يُعد من الاستثمارات العالية الخطورة.

ما المخاطر المرتبطة بالاستثمار في العقارات؟

يوجد العديد من المخاطر المرتبطة بالاستثمار في العقارات التي تنخفض كلما تم الالتزام بإدارة المخاطر، ومنها مخاطر قد تنشأ من حدوث التضخم أو انخفاض السيولة أو ظهور تكاليف غير متوقعة.

كيف يمكن مراقبة الحساب الاستثماري؟

توجد مجموعة من التطبيقات التي تتيح مراقبة الحساب الاستثماري منها:

  • تطبيق (SigFig Wealth Management)؛ الذي يتيح إدارة جميع الحسابات الاستثمارية مع إمكانية الوصول إلى مستشارين مرخصين لأخذ مشورتهم وغير ذلك من الميزات.
  • أداة (Sharesight) لتتبع المحفظة الاستثمارية من خلال مراقبة أداء الاستثمارات باستخدام البيانات التي يتم استيرادها من بورصات الأوراق المالية.
  • تطبيق (Yahoo! Finance)، يتيح إدارة الاستثمارات من خلال تتبع الأسهم والسلع والسندات والعملات.

 هل يجب الاستثمار في المشروعات المستدامة؟

بصفة عامة؛ يحمل الاستثمار في المشروعات المستدامة مجموعة من الإيجابيات منها تشجيع الشركات على تبني مبادئ الاستدامة التي تتمثل في المبادئ الاجتماعية والبيئية والاقتصادية والبشرية.

مفاهيم أخرى:

 

Content is protected !!