تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

المنتجات الحيوية

ما تعريف المنتجات الحيوية؟

المنتجات الحيوية (Bioproducts): منتجات مصنوعة من المواد العضوية المتوفرة على أساس متجدد، مثل الأعشاب والنباتات المائية والمحاصيل والأشجار، ومخلفات الأخشاب.

تولد المنتجات الحيوية اقتصاداً حيوياً قائماً على التصميم المستدام للمنتجات كلياً أو جزئياً من الموارد المتجددة، ويأخذ هذا النهج المستدام في الاعتبار دورة حياة المنتج من أصله الزراعي إلى قدرته على التجديد، ولا يعتمد على استخدام التكنولوجيا المتقدمة، مثل الهندسة الوراثية.

أنواع المنتجات الحيوية

تُقسم المنتجات الحيوية عادةً إلى ثلاث فئات:

  1. الطاقة الحيوية: تُنتَج في أشكال سائلة أو صلبة أو غازية عند معالجة الكتلة الحيوية باستخدام عمليات فيزيائية وكيميائية حيوية وكيميائية حرارية، ويعد الإيثانول والديزل الحيوي النوعين الأكثر شيوعاً للوقود الحيوي الممزوج غالباً بالبنزين أو الديزل البترولي لاستخدامهما كوقود للنقل أو التدفئة.
  2. المواد الحيوية: تشمل المركبات الحيوية المصنّعة من الألياف الحيوية الزراعية مثل القنب والكتان، ويمكن استخدامها في إنتاج ألواح وأجزاء أبواب السيارات.
  3. الكيماويات الحيوية: يمكن إنتاج عدد من المواد الكيميائية الصناعية من مصادر نباتية بدلاً من البترول، ويمكن أيضاً استخدام الزيوت النباتية من الذرة وفول الصويا كمواد وسيطة لتصنيع المواد الكيميائية مثل المذيبات ومواد التشحيم والشموع والمواد اللاصقة.

وتشمل الكيماويات الحيوية أيضاً المستحضرات الصيدلانية الحيوية مثل اللقاحات والمضادات الحيوية والأدوية التي تنتجها مصانع النباتات المعدلة وراثياً، والمُركبات الطبية ذات المصدر الطبيعي، ما يساعد على تقليل تكلفة إنتاج وإتاحة المُركبات على نطاق واسع.

ولا يؤثر استخدام نباتات الطعام لإنتاج منتجات حيوية في الإمدادات الغذائية؛ لأن العديد من المنتجات الحيوية مصنوع من الزراعة والغابات والنفايات البيولوجية. على سبيل المثال، بعد حصاد عباد الشمس وإزالة البذور، يمكن استخدام النفايات المتبقية كوقود حيوي.

فوائد المنتجات الحيوية

يمكن أن يوفر تطوير المنتجات الحيوية فوائد اقتصادية وبيئية وصحية، منها:

  • اقتصاد حيوي متنوع ومستقر.
  • تنوع زراعي ناتج عن الاستخدامات الإضافية للمواد الأولية الزراعية.
  • تطوير صناعات ومنتجات جديدة.
  • تقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري غير المتجدد، الذي يؤدي إلى مشاكل بيئية خطِرة، بما في ذلك تدمير الغابات، وانخفاض التنوع البيولوجي النباتي والحيواني، وتلوث الهواء.
  • خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري في تصنيع بعض المنتجات الحيوية، مقارنةً بالمكافئات البترولية.
  • الإنتاج المستدام للمواد الأولية المتجددة.
  • إمكانية إنتاج الأدوية واللقاحات الطبية غير المكلفة.
  • تطوير عقاقير جديدة غير متوفرة من المصادر التقليدية.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!