تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

التكلفة المستهدفة

ما التكلفة المستهدفة؟

التكلفة المستهدفة (Target Costing): جزء من عملية تطوير المنتج، وهي التكلفة الإجمالية للمنتج بعد خصم نسبة معينة من الربح من سعر البيع، ويعبّر عنها رياضياً بأنها سعر البيع المتوقع مطروحاً منه هامش الربح المطلوب لاستمرار المشروع التجاري، وتعدّ إحدى أهم الأدوات لتحقيق ربحية ثابتة في بيئة التصنيع.

فهم التكلفة المستهدفة

تعدّ التكلفة المستهدفة استراتيجية يمكن للشركات استخدامها لتخطيط أسعار منتجاتها الجديدة قبل تصنيعها، ما يسمح للشركات بتحديد ما إذا كان بإمكانها تصنيع منتجات جديدة وتحقيق أهدافها الربحية، وفي حال حددت الشركة من خلال التكلفة المستهدفة عدم قابلية تطبيق المنتج، فيمكنها إلغاء خطة المنتج، أما بالنسبة للمنتجات القابلة للتطبيق، فيمكنهم التخطيط لتكاليفها في وقت مبكر من دورة حياة المنتج ومراقبة هذه التكاليف باستمرار.

أهمية التكلفة المستهدفة

تعدّ التكلفة المستهدفة واحدة من أكثر الطرق فعالية في إدارة التكلفة، وذلك لامتلاكها نهجاً شاملاً لإدارة التكاليف يهدف إلى تقليل التكلفة الأولية للمنتجات في المرحلة الأولية لتخطيط المنتج وتصميمه لضمان مستوى الربح المطلوب للمنتجات الجديدة، وتحقيق الربحية على المدى الطويل، بالإضافة إلى تلبية المعايير المحددة للسوق للمنتجات الجديدة فيما يتعلق بالسعر ووقت التسليم ومستويات الجودة.

متى تُستخدم التكلفة المستهدفة؟

يلجأ المنتجون في قطاع السلع الاستهلاكية سريعة التداول، وقطاعات البناء والرعاية الصحية والطاقة إلى الاستعانة بالتكلفة المستهدفة لشدة حدة المنافسة في هذه القطاعات لدرجة تحديد الأسعار من خلال العرض والطلب في السوق، ولا يمكن للمنتجين التحكم في أسعار البيع بفعالية، ما يدفعهم إلى التركيز على التحكم في التكاليف واستخدام التكلفة المستهدفة بصفتها مرجع لضمان استمرار جني الأرباح.

خطوات تحديد التكلفة المستهدفة

فيما يلي أربع خطوات رئيسية يمكنك اتباعها لحساب التكلفة المستهدفة لمنتج جديد: 

  1. إجراء بحوث السوق: وتشمل الأخذ في الاعتبار عوامل مثل متوسط ​​السعر الذي سيدفعه العملاء مقابل المنتج، بالإضافة إلى تحديد ميزات المنتج الرائجة في السوق المستهدف لمعرفة الميزات التي يجب تضمينها أو إزالتها لتقليل التكاليف.
  2. تحديد السعر المستهدف للمنتج: تحديد السعر المستهدف الذي من المرجح أن يدفعه العملاء مقابل المنتج بناءً على بحوث السوق.
  3. تحديد هامش الربح المستهدف: من خلال البحث عن هوامش ربح لمنتجات مماثلة، أو استخدام هوامش ربح قياسية مثل 10% التي تعد متوسط ​​هامش ربح، علماً أن هامش الربح المطلوب للمنتج يعتمد على عدة عوامل تشمل الشركة والقطاع اللذين تنتمي إليهما.
  4. حساب التكلفة المستهدفة: وذلك عن طريق طرح هامش الربح المستهدف من السعر المستهدف للمنتج.

مزايا التكلفة المستهدفة 

يمتاز تحديد التكلفة المستهدفة بالعديد من الجوانب الإيجابية، من أهمها:

  • تمكين استراتيجيات التصنيع.
  • تحسين العمليات التجارية وخلق المزيد من وفورات الحجم.
  • إضافة قيمة إلى عملية الإنتاج من خلال القضاء على الأنشطة التي لا تنطوي على قيمة مضافة، مما يمهد الطريق لتمرير فائدة انخفاض التكلفة إلى المستهلكين.
  • تكريس روح الفريق بين جميع الأقسام الداخلية المرتبطة بابتكار المنتج وتسويقه وتخطيطه وتطويره وتصنيعه وبيعه وتوزيعه.
  • المساعدة في ضمان مطابقة المنتجات على نحو أفضل لتلبية احتياجات العملاء.

عيوب التكلفة المستهدفة 

يؤخذ على تحديد التكلفة المستهدفة بعضاً من النقاط السلبية، من أبرزها:

  • صعوبة الوصول إلى توافق في الآراء بشأن التصميم المناسب للمنتج، لاحتمالية اختلاف آراء أعضاء فريق التصميم. 
  • يمكن إطالة تطوير العملية إلى حد كبير لأن فريق التصميم قد يتطلب عدداً من تكرارات التصميم قبل أن يتمكن من ابتكار منتج منخفض التكلفة يلبّي التكلفة المستهدفة ومعايير الهامش.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!